الكنيسة البطرسيه

الكنيسة البطرسيه هى من أشهر الكنايس اللى اتكرست على اسم الرسولين "بطرس" و"بولس" وتقع الكنيسة في شارع رمسيس بالعباسية ملاصقة للكاتدرائية المرقسية، حيث تولت عائلة " بطرس غالى باشا " بناها فوق ضريحه سنة 1911 م على نفقتها الخاصة، لتخليد لذكراه، فيوجد أسفل الكنيسة المدفن الخاص بالعيله.

الكنيسة البطرسيه
CairoAbbasiyaButrusiya.jpg

البلد Flag of Egypt.svg مصر
التقسيم الادارى القاهرة
الابرشيه القاهرة
التأسيس 1911  تعديل قيمة خاصية البدايه (P571) في ويكي بيانات
المعلومات المعمارية
النوع المعماري كنيسة
النمط المعماري قبطي
الإدارة
أبرشية القاهرة

إحداثيات 30°04′18″N 31°16′31″E / 30.071784°N 31.275145°E / 30.071784; 31.275145  تعديل قيمة خاصية الإحداثيات (P625) في ويكي بيانات

تعتبر الكنيسة البطرسية هى الكنيسة القبطية الوحيدة فى مصر اللى تملكها عائلة.. ومازالت الكنيسة تحتضن مدفن عائلة بطرس غالى التى تضم أبناء وأحفاد نجيب بك غالى وواصف بطرس غالى ومريت نجيب غالى وواصف يوسف غالى وبطرس يوسف غالى, ويوسف بطرس غالى.

اهمية الكنيسة من الناحية الفنية والتاريخيةتعديل

اتبنت الكنيسة البطرسية على الطراز "البازيليكى" ويبلغ طولها (28) متر وعرضها ( 17 ) متر، ويتوسطها صحن الكنيسة واللي يفصل بينه وبين الممرات الجانبية صف من الأعمدة الرخامية في كل جانب، وقد تولى تصميم المبانى والزخارف مهندس السرايات الخديوية "انطون لاشياك بك "، ويعلو صف الأعمدة مجموعة من الصور رسمها الرسام الايطالي " بريمو بابتشيرولى" وقد أمضى خمس سنوات في تزيين الكنيسة بهذه اللوحات الجميلة والتي تمثل فترات من حياة السيد المسيح والرسل والقديسين.

وتضم الكنيسة العديد من لوحات الفسيفساء اللي قام بصناعتها " الكافاليري انجيلو جيانيزى" من فينسيا مثلا فسيفساء التعميد، واللي تمثل السيد المسيح ويوحنا المعمدان في نهر الاردن ، ويوجد أمامها حوض من الرخام يقف على أربعة عمدان، كمان توجد صورة بالفسيفساء في قبة الهيكل تمثال للسيد المسيح العرش وعلى يمينه السيدة العذراء وعن اليسار "مارمرقس الرسول" .

والعائلة البطرسية، هي عائلة مصرية قبطية عريقه سطر أبناؤها العديد من صفحات تاريخ مصر الحديث والمعاصر، وشاركوا في صنع العديد من الأحداث الفاصلة في تاريخ مصر من الثورة العرابية، مرورا بتوقيع اتفاقية السودان، وثورة 1919 ، واتفاقية 1936 ، ووصول لتوقيع معاهدة السلام المصرية الاسرائيلية ومباحثات كامب ديفيد، ووصول واحد من أبنائها الي منصب الأمين العام للأمم المتحدة كأول مصري وعربي يصل الي تلك المكانة المرموقة .[1]

تاريخ الكنيسهتعديل

  • - تولى بناءها عائلة "بطرس غالي باشا"، رئيس وزراء مصر الأسبق، وبُنيت فوق مدفن العائلة سنة 1911، تخليدًا لذكراه، وسُميت بطرسية نسبةً لهم.
  • - افتتحها البابا كيرلس الخامس، في حفل حضره مندوب الخديوى عباس حلمى وكبار رجال الدولة والطائفة.
  • - آخر من دُفن في مدفن العائلة، كان بطرس بطرس غالى الأمين العام الأسبق للأمم المتحدة.
  • - بُنيت الكنيسة البطرسية على الطراز "البازيليكي" الروماني، ويبلغ طولها 28 متر وعرضها 17 متر.
  • - تولى تصميم المبانى والزخارف مهندس السرايات الخديوية "انطون لاشياك بك".
  • - تحتوي الكنيسة على 9 مداخل، يؤدي الباب الرئيسي الى الرواق الأوسط الذي ينتهي الى سلم آخره ضريح بطرس باشا.
  • - أمضى الرسام الايطالي بريمو بابتشيرولى 5 سنوات في تزيين الكنيسة بلوحات من تنفيذه.
  • - توجد صورة بالفسيفساء في قبة الهيكل تمثال للسيد المسيح العرش وعلى يمينه السيدة العذراء وعن اليسار مارمرقس الرسول.
  • - 6 كهنة للكنيسة على مدار 100 سنه، وهم: القمص بطرس عوض الله، القمص غبريال اسحق، القمص باسيليوس باسيليوس، القمص ميخائيل فهمي، القس أندراوس فهمي، القس أنطونيوس منير.
  • - تحتوي الكنيسة على جزء للأوسمة والمقتنيات الخاصة بعائلة بطرس غالي.

شوف كمانتعديل

تفجير الكنيسه البطرسيه

المراجعتعديل

  1. جريدة الاهرام