الفرق بين النسختين بتاع «نقاش ويكيبيديا:طريقة الكتابه/ارشيف 3»

ص
استرجع التعديلات بتاعة Mohmed atwa (مناقشة) لآخر نسخة بتاعة Eskandarany
ص (استرجع التعديلات بتاعة Mohmed atwa (مناقشة) لآخر نسخة بتاعة Eskandarany)
</</big
 
== فادى اشرف مختار ==
 
تميز في تفوقه منذ سنوات الدراسة الأولى، عشق الابتكارات والاختراعات و''الفك والتركيب'' منذ الصغر، بدأ في القراءة والاطلاع في كتب الرياضيات والبحث العلمي والهندسة كي يثقل موهبته.. إنه ''فادى أشرف مختار''، طالب الصف الثاني الثانوي، والفائز بالجائزة الأولى للمخترع الصغير من وزارة التربية والتعليم و ايضا حصل علي المركز الاول علي مستوى العالم العربي في مسابقه الدوحه كافضل جهاز في خدمه البيئه لعام 2013.
فمن سمراء بشرة المصريين أخذ منهم، ومن لكنة أبناء محافظته ''بني سويف'' حافظ على مصريته، ولم ينس أن يتمسك بحبه لبلده ووطنه وترابها حتى النهاية، في ظل والديه اللذان وفرا له البيئة المتاحة والدعم من أجل أن يبدع ويبتكر أفكارًا جديدة، فمشروعه الصغير لتحويل القمامة إلى وقود ظل محط أنظار المهتمين بهذا المجال في أمريكا وألمانيا، عُرض عليه منحة لاستكمال الدراسة وتنفيذ المشروع لكنه رفض.
''نفسي أعمل المشروع في مصر عشان يستفيد بيه أهل بلدي ''.. بهذه الكلمات عبر ''فادي'' عن حلمه لمشروعه، فبعد أن عُرض عليه أن يتم توفير الإمكانيات الكاملة له بالخارج، رفض الأمر لعدم احتكار المشروع، والذي يعمل لإعادة تدوير المخلفات الضارة بالبيئة بواسطة الطاقة الشمسية.
وبشيء من التفصيل تحدث ''فادي'' عن مشروعه، الذي استوحى فكرته من البيئة المصرية وشوارع مصر المليئة بالقمامة، وبالاستعانة بالطاقة الشمسية؛ حيث يتم تدوير القمامة لتتحول إلى طاقة ''بيوجاز'' أو معدن الألومونيوم .
ويتميز مشروع ''فادي'' بأنه لا يتكلف أي شيء سوى المواد الكيميائية التي يحتاجها ذلك الجهاز المُحول، لتخرج ألواح ألمونيوم من علب ''الكانز''، بدرجة نقاء تصل إلى 85 % .
''7 كيلو فضلات كافية لكي يعمل المنزل بالكهرباء لمدة 48 ساعة''.. هكذا حاول ''فادي'' تبسيط فكرة مشروعه، والذي ينتج أيضًا غاز ''البايوجاز'' المماثل للغاز الطبيعي، ويتميز المشروع عن سابقيه بأنه يستطيع التخلص من بقايا عملية الحرق، وتحويل تلك الفضلات إلى ''سماد نيتروجيني'' مفيد للزراعة.
''فادى مختار'' ومشروعه بارقة أمل تنتظر أن يهتم بها وبمثلها المسئولين بمزيد من الاهتمام والرعاية، فإلى الآن لم يلتقِ ''فادى'' أي مسئول في الدولة، غير لقاء عابر مع وزيرة البحث العلمي ''نادية زخاري'' عقب لقاء تلفزيوني، لكنه لم يكن كافيًا لكي يُنفذ المشروع على أرض الواقع و ايضا الجدير بالذكر انه تم تكريمه بمعرفه وزير التربيه و التعليم دكتور ابراهيم غنيم و ايضا بمعرفه محافظ بنى سويف المستشار ماهر بيبرس.
''فادي'' لديه المزيد من الابتكارات والإبداعات وهو في سنه الصغير، ويتمنى أن تهتم به الدولة، اهتمامًا لكي ينفع به مصر وأهلها، يحلم أن ينفذ مشروعه على أرض الواقع، سواء من الحكومة أو رجال الأعمال الوطنيين، خاصةً أن مشروعه غير مكلف كثيرًا، فحوالي وحدتين من مشروعه في خط إنتاج تكلفه 1700 جنيه.
يحمل ''فادي'' الحب لبلاده، كما لا ينقطع عنه الأمل، فمازال لديه المزيد من الأفكار لم تخرج للنور بعد، ويطمح أن يلتحق بأحد الكليات العسكرية لكي يوظف من خلالها حبه للابتكارات والاختراع.
9,023

تعديل