افتح القائمة الرئيسية


دي ولاية من ولايات الجزائر و بضبط فى عين الدفلى وفيها كمان 22000 نسماتقع شمال الجزائر تبعد عن الجزائر العاصمة بحوالي 188 كلم غربا يحدها شمالا بلدية الروينة و غربا العطاف وجنوبا الماين وبلعاص والحسنية وشرقا بلدية بوراشد البلدية ذات طابع فلاحي ورعوي، بها سد أولاد ملوك من أهم منتوجاتها البطاطا والدلاع والبصل والخس. بها وادي اسمه وادي زدين.

تاريخيا كانت مركزا للمجاهدين ضد الاحتلال الفرنسي. انعقد بها مؤتمر ل التحضير للثورة بـ : غابة العيون جنوب مقر البلدية تحت امرة محمد بلوزداد بحضور احمد بن بلة وبوصوف. بها أكبر خائن للثورة وهو بلحاج الجيلالي عبد القادر (ولدالفسيان ) الذي كان فى البداية من مؤسسي المنظمة الخاصة رفقة أيت احمد وبلوزداد وأحمد بن بلة، لكن خان زملاءه وكون جيشا معاديا للثورة قاتل الى جانب الفرنسيين.

ولكن فى نهاية الامر قتل من طرف ابناء المنطقة، انتقاما منه لأنه شوه سمعة المنطقة ، كما حل جيشه والتحق الكثير منهم بجيش التحرير . عانت زدين من ويلات العشرية السوداء فضاق سكانها من مرارة الارهاب الاعمى حتى كادت تكون منكوبة 100/100 حيث تم هدم مقر البلدية و الحضيرة و المركز الصحي الوحيد بالبلدية و المدرسة الابتدائية (محمد بواشري ) و دار الشباب و الكثير من سكنات المواطنين الشرفاءكل ذلك تم فى ليلة واحدة فى صيف 1994 .