سخمت Sekhmet من الآلهة في مصر القديمة. فى الغالب بتتمثل كسيدة برأس لبؤة جالسة على العرش أو واقفة. هي أحد أعضاء ثالوث منف (بتاح - سخمت - نفرتم). آلهة أنثى. ألقابها: السيدة العظيمة محبوبة بتاح، عين رع، سيدة الحرب، سيدة الأرضيين (مصر العليا والسفلى)، سيدة الأرض الليبية، الجبارة وألقاب أخرى كثيرة. تعدّ اللبؤة هي الحيوان المقدس لربة منف سخمت والذي يعنى اسمها القوية.[1][2]

سخمت Sekhmet
Sekhmet.svg
Sekhmet with head of lioness and a solar disk/sun disk and uraeus on her head
Name in hieroglyphs
S42Aa1
t
B1
Major cult centerMemphis, Leontopolis
SymbolSun disk, red linen, lioness
ConsortPtah
ParentsRa and/or Hathor
OffspringNefertem

سخمت وتعني القوية، كانت دائماً ما تمثل كسيدة برأس لبؤة أو بهيئة سيدة ورأس لبؤة جالسة علي العرش الذي تزينه علامة توحيد شمال وجنوب مصر وتمسك بيدها مفتاح الحياة عنخ ، يعلو رأسها قرص الشمس وثعبان الكوبرا . وكان مركز عبادتها في منف وكانت تعتبر زوجة بتاح ووالدة نفرتوم اله اللوتس حيث مثلوا ثالوث منف (بتاح سخمت وابنهما نفرتوم).

غضب رع اله الشمس في المعتقد المصري القديم على البشر لاستهزائهم به. فقام بارسال سخمت لتنتقم منهم .. الصورة المنتقمة لحتحور .. لكي تقتل هؤلاء البشر. الا أن سخمت استمتعت بهذه المهمة جداً فعاثت بقتل الناس لدرجة أنها قضت على كل البشر تقريباً. وهنا خدع رع سخمت بأن قدم لها كميات كبيرة من الجعة الملونة أحمر والتي تشبه لون الدم فشربت منه وسكرت وهدأت حتى توقفت عن القتل.

معرض صورتعديل

اقرأ أيضاتعديل

مصادرتعديل