الصاحبيون[1] أو جمعية الأصدقاء الدينية أو الكويكرز، والتسمية الأكثر شيوعًا الكويكرز، هي مجموعة من المسيحيين البروتستانت نشأت في القرن السابع عشر في انجلترا على يد جورج فوكس.

الكويكرز
Quaker star-T.svg
 

معلومات
المؤسس جورج فوكس  تعديل قيمة خاصية المؤسس (P112) في ويكي بيانات
تفرعت من بروتيستانتيه  تعديل قيمة خاصية جزء من (P361) في ويكي بيانات
جورج فوكس، مؤسس جمعية الأصدقاء الدينية.
كنيسة أو بيت اجتماع لجمعية الأصدقاء الدينية في سيدني.

وفي عام 1988 كان 200,260 مؤمن، وعددهم في امريكا (109,000) حيث مركز ثقلهم، وشرق أفريقيا (45,000) وبريطانيا العظمى (18,000). الكويكرز تتركز على تأكيد الطابع تعاليم يسوع، بل أنّ عقد المؤمنين تلقي التوجيهات الالهيه من ضوء الداخل، بدون مساعدة خارجية وسطاء أو الشعائر.

الاسم الشائع لجمعيّة الأصدقاء الدينيّة هو الكويكرز الذي يُطلق على أعضاء جمعية الأصدقاء الدينية في الغرب. ويطلق عليهم أيضًا الصاحبيون، وقد نشأت النزعة الصاحبية في انجلترا في القرن السابع عشر الميلادي، أما اليوم فان معظم أتباعها يقطنون الولايات المتحدة، ويوجد في انجلترا وكينيا العديد منهم، وتوجد جماعات أصغر في معظم أنحاء العالم.

شدد الكويكرز منذ البداية على التجارب الروحية الداخلية، أكثر مما أكدوا على تعاليم بعينها، وطور الأوائل منهم أشكالاً جديدة تمامًا للعبادة ولاجراءات المعاملات.

وقام أحد الكويكرز ويدعى وليم بن، بتأسيس مستعمرة بنسلفانيا في عام 1682م. لتكون ملاذًا للكويكرز الانجليز اللى تعرضوا للاضطهاد بشكل مستمر، واللى رغبوا في الهجرة الى العالم الجديد، وأصدر بن دستورًا للمستعمرة، كان مثلاً أعلى لحماية الحريات الدينية للمواطنين.

تعتبر طائفة الكويكرز جزء من كنائس السلام اللى تتخذ الموعظة على الجبل ليسوع المسيح منبعًا لتعاليمها. وتتميز حياتهم بأنها حياة مشتركة.

اشتهر الكويكرز أيضا بكثرة عدد العلماء، حيث حضور العلماء هو الأكثر لديهم مقارنة مع طوائف وديانات أخرى حيث برز عدد كبير منهم في الجمعية الملكية البريطانية وجوائز نوبل وبنسبة تفوق نسبتهم السكانية.[2] وقد ربط بين ارتفاع معدل الذكاء والكويكرز، فبحسب عدد من الدراسات منها كتاب الدين والذكاء لآرثر رايسترك أظهر علاقة ايجابية بين الكويكرز وارتفاع معدل الذكاء.[3][4] وادائهم في اختبار سات SAT، يعتبر الأفضل مقارنة مع جماعات دينية أخرى، فتحصليهم في مادة الرياضيات، هو الأعلى بعد المسيحيين التوحيديين.[5]

في الماضي، عُرف الكويكرز في رفضهم المشاركة في الحروب، وعرفوا في الملبس العادي والمتواضع، وفي رفض قسم اليمين، وفي معارضة الرق، والامتناع عن شرب المسكرات. وصف الكويكرز بأنهم "رأسماليين طبيعيين" من قبل هيئة الاذاعة البريطانية، حيث تأسست عدد من البنوك والمؤسسات المالية الكبرى بعض الكويكرز، بما في ذلك باركليز ولويدز. وأسس الكويكرز بعض أبرز شركات التصنيع في العالم الغربي، بما في ذلك متاجر كلاركس وأسسوا اكبر ثلاثة شركات في صناعة الحلويات البريطانية كادبوري، وراونتري وفراي. وعرف عدد من الكويكرز في الجهود الخيريَّة، بما في ذلك الغاء العبودية، واصلاح السجون، والمشاريع في تنمية العدالة الاجتماعية.[6]

مراجعتعديل

  1. قاموس المورد، البعلبكي، بيروت، لبنان.
  2. الكويكرز والعلوم (بالانجليزية)
  3. العرق والذكاء (بالانجليزية) Archived 14 March 2016[Date mismatch] at the Wayback Machine.
  4. ارتفاع معدل الذكاء بحسب الديانات (بالانجليزية) Archived 5 January 2018[Date mismatch] at the Wayback Machine.
  5. مقارنة معدل الذكاء بين اليهود والاسقفيون البروتستانت (بالانجليزية)
  6. Empty citation (help)
فيه فايلات فى تصانيف ويكيميديا كومونز عن: