انجلترا (/England en-us-England.ogg /ˈɪŋglənd ) بلد بتشكل اكبر جزء من المملكه المتحده. و اكتر من 83% من مجموع سكان المملكة المتحدة.[4] تشترك فى الحدود البرية مع ويلز فى الغرب واسكتلندا من الشمال. يقع البحر الايرلندى فى الشمال الغربى ومنطقة البحر السلتى للمحيط الاطلنطىللجنوب الغربي. يفصلها بحر الشمال من الشرق والقناة الانجليزية من الجنوب. تغطى الدولة خمسة اثمان جزيرة بريطانيا العظمى ، اللى فى شمال المحيط الاطلنطى ، وتضم اكتر من 100 جزيرة اصغر ، زى جزر سيلى و جزيرة وايت .المنطقة اللى تتسمى دلوقتى انجلترا كانت ماهولة بالبشر المعاصرين لاول مرة فى فترة العصر الحجرى القديم الاعلى ، لكن اخذت اسمها من الانجل ، اللىهيا قبيلة جرمانية اشتق اسمها من شبه جزيرة انجليا ، اللى استقرت فى القرنين الخامس والسادس. بقت انجلترا دولة موحدة فى القرن العاشر و كان ليها تاثير ثقافى وقانونى كبير على العالم الاوسع من عصر الاستكشاف ، اللى ابتدا فى القرن الخمستاشر .[5]

انجلترا
(بالانجليزى البريطانى: England تعديل قيمة خاصية الاسم الرسمي (P1448) في ويكي بيانات
،  و
 

انجلترا
انجلترا
علم
انجلترا
انجلترا
شعار
 

النشيد:فليحفظ الله الملكه   تعديل قيمة خاصية النشيد (P85) في ويكي بيانات
الاسم الاصلى (بالانجليزى البريطانى: England تعديل قيمة خاصية الاسم الأصل (P1705) في ويكي بيانات
على اسم انجل   تعديل قيمة خاصية سُمِّي باسم (P138) في ويكي بيانات
البلد
المملكه المتحده (6 ديسمبر 1922–)[1]
المملكه المتحده لبريطانيا العظمى و ايرلاندا (31 ديسمبر 1800–6 ديسمبر 1922)
مملكة بريطانيا العظمى (1 مايو 1707–31 ديسمبر 1800)  تعديل قيمة خاصية البلد (P17) في ويكي بيانات
التقسيم الادارى المملكه المتحده
المملكه المتحده لبريطانيا العظمى و ايرلاندا   تعديل قيمة خاصية بتقع فى التقسيم الادارى (P131) في ويكي بيانات
الارض و السكان
احداثيات 53°N 1°W / 53°N 1°W / 53; -1   تعديل قيمة خاصية الإحداثيات (P625) في ويكي بيانات[2]
القاره اوروبا   تعديل قيمة خاصية القارة (P30) في ويكي بيانات
اعلى قمه جبل سكافيل پيك   تعديل قيمة خاصية اعلى قمه (P610) في ويكي بيانات
اخفض نقطه
المساحه
عاصمه لندن [3]  تعديل قيمة خاصية العاصمة (P36) في ويكي بيانات
اللغه رسميه انجليزى   تعديل قيمة خاصية اللغة الرسمية (P37) في ويكي بيانات
التعداد السكانى
عدد الاسر
الحكم
نظام الحكم ملكية دستورية   تعديل قيمة خاصية نظام الحكم (P122) في ويكي بيانات
ملكية المملكه المتحده   تشارلز التالت (8 سبتمبر 2022–)  تعديل قيمة خاصية رأس الدولة (P35) في ويكي بيانات
رئيس وزرا المملكه المتحده   ريشى سوناك (25 اكتوبر 2022–)  تعديل قيمة خاصية رئيس الحكومه (P6) في ويكي بيانات
السلطه التشريعيه برلمان المملكه المتحده   تعديل قيمة خاصية الهيئة التشريعية (P194) في ويكي بيانات
التأسيس والسيادة
بيانات تانيه
العمله جنيه استيرلينى   تعديل قيمة خاصية العملة (P38) في ويكي بيانات
الرمز الرسمى وردة تيودور   تعديل قيمة خاصية الرمز الرسمي (P2238) في ويكي بيانات
المنطقه الزمنيه توقيت جرينيتش   تعديل قيمة خاصية المنطقة الزمنية (P421) في ويكي بيانات
الموقع الرسمى الموقع الرسمى  تعديل قيمة خاصية الويبسايت الرسمى (P856) في ويكي بيانات
رمز الهاتف الدولى +44  تعديل قيمة خاصية رمز الهاتف الدولي (P474) في ويكي بيانات
[[تصنيف: غلط فى قوالب ويكى بيانات|]]
خريطة

تم تطوير اللغة الانجليزية ، والكنيسة الانجليكانية ، والقانون الانجليزى ، اللى عملت بشكل جماعى كاساس للانظمة القانونية للقانون العام فى الكتير من البلاد التانيه حول العالم ، اللى تم تطويرها فى انجلترا ، وتم اعتماد نظام الحكم البرلمانى فى البلاد على نطاق واسع على ايد الدول التانيه . ابتدت الثورة الصناعية فى انجلترا فى القرن التمنتاشر ، وحولت مجتمعهالاولانى دولة صناعية فى العالم.[6] انجلترا كمان موطن اقدم مؤسستين للتعليم العالى فى العالم الناطق باللغة الانجليزية ، جامعة كامبريدج ، اللى اتاسست سنة 1209 ، وجامعة اكسفورد ، اللى اتاسست سنة 1096 ، والاتنين يتم تصنيفهم بشكل روتينى بين ارقى الجامعات على مستوى العالم .[7] تضاريس انجلترا هيا اساس تلال وسهول منخفضة ، بالخصوص فى الوسط والجنوب . تقتصر الاراضى المرتفعة والجبلية فى الغالب على الشمال والغرب ، بما فيها منطقة البحيرة ، بينينز ، دارتمور وشروبشاير هيلز . العاصمة هيا لندن ، اللى يمثل عدد سكانها الاكبر من 14.2 مليون انسان من سنة 2021 اكبر منطقة حضرية فى المملكة المتحدة. عدد سكان انجلترا 56.3 انسان مليون بيشكلو 84٪ من سكان المملكة المتحدة ، [8] يتركزونلحد كبير حول لندن ، والجنوب الشرقى ، والمناطق الحضرية فى ميدلاندز ، والشمال الغربى ، والشمال الشرقى ، ويوركشاير ، اللى تطورت كل منها كمناطق صناعية رئيسية فى القرن ال 19.[9] توقفت مملكة انجلترا ، اللى ضمت ويلز بعد سنة 1535 ، عن كونها دولة مستقلة اللى ليها سيادة فى 1 مايو 1707 ، لما وضعت قوانين الاتحاد التنفيذ الشروط المتفق عليها فى معاهدة الاتحاد فى السنه اللى قبلها ،و ده اتسبب فى اتحاد سياسى مع المملكة اسكتلندا لانشاء مملكة بريطانيا العظمى . سنة 1801 ، اتحدت بريطانيا العظمى مع مملكة ايرلندا من فى قانون اتحاد آخر علشان تكون المملكة المتحدة لبريطانيا العظمى و ايرلندا . سنة 1922 ، انفصلت الدولة الايرلندية الحرة عن المملكة المتحدة ،و ده اتسبب فى تغيير اسمهالالمملكة المتحدة لبريطانيا العظمى و ايرلندا الشمالية.[10]

اسم "انجلترا" من الاسم الانجليزى القديم Englaland ، اللى معناها "ارض الانجل ".[11] الانجل كانت واحده من القبايل الجرمانية اللى استقرت فى بريطانيا العظمى فى اوائل العصور الوسطى . الانجل جم من شبه جزيرة انجليا فى منطقة خليج كيل (ولاية شليسفيج هولشتاين الالمانية الايام دى) على بحر البلطيق .[12] اقدم استخدام مسجل للمصطلح ، باسم " Engla londe "، فى ترجمة م اواخر القرن التاسع بالانجليزى القديم لتاريخ بيدا الكنسى للشعب الانجليزي . تم استخدام المصطلح بعد كده بمعنى مختلف عن المعنى الحديث ، بمعنى "الارض اللى يسكنها الانجليز" ، و شمل الانجليز المكان اللى دلوقتى جنوب شرق اسكتلندا لكن كان ساعتها جزء من مملكة نورثامبريا الانجليزية. سجل الانجلو ساكسونى كرونيكل ان كتاب يوم القيامة سنة 1086 غطى انجلترا كلها ، اى المملكة الانجليزية ، لكن بعد بضع سنين ذكرت كرونيكل ان الملك مالكولم التالت خرج "من اسكتلنداللوثيان فى انجلالاند" ، و علشان كده استخدمه فى المعنى الاقدم. [13]اقدم مرجع موثق عن الانجلز فى القرن الاولانى من تاسيتوس ، جرمانيا ، الكلمة اللاتينية Anglii يستخدم.[14] ان اصل الاسم القبلى نفسه متنازع عليه من العلما. يقترح انه مستمد من شكل شبه جزيرة Angeln ، و هو شكل زاوى .[15] ازاى و ليه تم استخدام مصطلح من اسم قبيلة كانت اقل اهمية من قبيلة تانيه ، زى السكسونيين ، لاستخدامه فى البلد باكمله و شعبه مش معروف ، لكن يظهر ان ده مرتبط بعرف الدعوة الشعب الجرمانى فى بريطانيا Angli Saxones او السكسونيين الانجليز لتمييزهم عن الساكسونيين القاريين (Eald-Seaxe) فى ساكسونيا القديمة بين نهرين Weser و Eider فى شمال المانيا.[16] فى الغ بعديه الاسكتلنديه ، هيا لغة تانيه نشات فى جزيرة بريطانيا العظمى ، وصلت قبيلة الساكسون اسمها لكلمة انجلترا ( Sasunn ) ؛ و بالمثل ، الاسم الويلزى للغة الانجليزى هو " Saesneg ". اسم رومانسى لانجلترا هو Loegria ، مرتبط بالكلمة الويلزية لانجلترا ، Lloegr ، و شعبية من فى استخدامها فى اسطورة آرثر . اتطبق Albion كمان على انجلترا بشكل اكتر شعرية ، [17] رغم ان معناها الاصلى هو جزيرة بريطانيا ككل.

تاريخ

تعديل

عصور قبل التاريخ والعصور القديمة

تعديل
 
ستونهنج ، نصب تذكارى من العصر الحجرى الحديث
 
منظر لاسوار التلال المطورة لقلعة مايدن ، دورست ، كما تبدو اليوم

كان اقدم دليل معروف على الوجود البشرى فى المنطقة المعروفة دلوقتى باسم انجلترا هو وجود الانسان الاسبق ، اللى يرجع تاريخهل يقارب من 780،000 سنة مضت. تم اكتشاف اقدم عظام بشرية بدائية فى انجلترا يرجع تاريخهال500.000 سنين مضت.[18] معروف ان البشر المعاصرين سكنوا المنطقة فى فترة العصر الحجرى القديم الاعلى ، رغم انشاء مستوطنات دائمة بس فى 6000 سنة الماضية.[19] بعد العصر الجليدى الاخير ، بقيت بس الثدييات الكبيرة زى الماموث ، وثور البيسون ، ووحيد القرن الصوفى . يقارب من 11000 من سنين ، لما ابتدت الصفائح الجليدية فى الانحسار ، اعاد البشر اعمار المنطقة ؛ تشير الابحاث الجينيةلانهم اتوا من الجزء الشمالى من شبه الجزيرة الايبيرية . [20] كان مستوى سطح البحر اقلو ده هو عليه النهارده ، وتم ربط بريطانيا بجسر برى بايرلندا واوراسيا .[21] مع ارتفاع مستوى البحار ، انفصلت عن ايرلندا 10000 من سنين ومن اوراسيا بعد الفين عام.وصلت ثقافة Beaker حوالى 2500 قبل الميلاد ، ادخال اوانى الشرب والاطعمة المصنوعة من الطين ، كمان الاوانى المستخدمة كاوانى اختزال لصهر خامات النحاس.[22] فى الوقت ده اتبنا المعالم الرئيسية للعصر الحجرى الحديث زى ستونهنج و افيبرى . من فى تسخين القصدير والنحاسمع بعض، اللى كانت متوفرة بكثرة فى المنطقة ، صنع اهل ثقافة بيكر البرونز ، بعدين الحديد بعدين من خامات الحديد. سمح تطوير صهر الحديد ببناء محاريث احسن ، وتطوير الزراعة (على سبيل المثال ، مع حقول سلتيك ) ، كمان انتاج اسلحة اكتر فعالية. فى العصر الحديدى ، وصلت الثقافة السلتية ، المستمدة من ثقافتى هالستات ولا تين ، من اوروبا الوسطى. كانت اللغة البريثونية هيا اللغة المنطوقة فى ده الوقت. كان المجتمع قبلى. بحسب Geographia لبطليموس كان فيه حوالى 20 قبيلة فى المنطقة. الانقسامات السابقة مش معروفة علشان البريطانيين لم يكونوا متعلمين. زى المناطق التانيه على حافة الامبراطورية ، تمتعت بريطانيا من فترة طويلة بروابط تجارية مع الرومان. حاول يوليوس قيصر من الجمهورية الرومانية الغزو مرتين سنة 55 قبل الميلاد؛ رغم عدم نجاحه لحد كبير ، فقد تمكن من انشاء ملك عميل من Trinovantes .

 
قاد بوديكا انتفاضة ضد الامبراطورية الرومانية .

غزا الرومان بريطانيا سنة 43 بعد الميلاد فى عهد الامبراطور كلوديوس ، بعدين غزا الكثير من بريطانيا بعدين ، وتم دمج المنطقة فى الامبراطورية الرومانية كمقاطعة بريتانيا . اشهر القبائل الاصلية اللى حاولت المقاومة كانت Catuvellauni بقيادة كاراتاكوس . بعدين ، انتهت انتفاضة بقيادة بوديكا ، ملكة ايسينى ، بانتحار بوديكا بعد هزيمتها فى معركة واتلينج ستريت .[23] اقترح مؤلف واحده من الدراسات عن بريطانيا الرومانية انه فى الفترة من 43ل84 بعد الميلاد ، قتل الغزاة الرومان فى مكان ما بين 100،000 و 250،000 شخص من عدد سكان ممكن 2،000،000. شاف ده العصر انتشار الثقافة اليونانية الرومانية مع ادخال القانون الرومانى والعمارة الرومانية والقنوات المائية والمجارى والكتير من العناصر الزراعية والحرير.[24] فى القرن التالت ، مات الامبراطور سيبتيموس سيفيروس فى ابوراكوم ( يورك دلوقتى) ، اُعلن قسطنطين بعدين امبراطور بعد قرن من الزمان. [25]هناك جدل حول تاريخ تقديم المسيحية لاول مرة ؛ كان ذلك فى موعد لا يتجاوز القرن الرابع ، ويمكن قبل كده بكثير. حسب لبيدى ، تم ارسال المبشرين من روما بواسطة اليوثريوس بناء على طلب الزعيم البريطانى لوسيوس سنة 180 بعد الميلاد ، لتسوية الخلافات بخصوص بالطقوس الشرقية والغربية ، اللى كانت تزعج الكنيسة. هناك تقاليد مرتبطة بـ Glastonbury تدعى مقدمة من فى Joseph of Arimathea ، فى الوقت نفسه يدعى البعض التانى من فى Lucius of Britain. [26] بحلول عام 410 ، وقت انهيار الامبراطورية الرومانية ، تركت بريطانيا مكشوفة بنهاية الحكم الرومانى فى بريطانيا وانسحاب وحدات الجيش الرومانى ، للدفاع عن حدود اوروبا القارية والمشاركة فى الحروب الاهلية.[27] ازدهرت الحركات الرهبانية والارسالية المسيحية السلتية: باتريك (ايرلندا فى القرن الخامس) وفى القرن السادس برندان ( كلونفيرت ) وكومجال ( بانجور ) وديفيد (ويلز) و ايدن (ليندسفارن) وكولومبا ( ايونا ).اتاثرت الفتره دى المسيحية بالثقافة السلتية القديمة فى حساسيتها ونظامها السياسى وممارساتها ولاهوتها. تركزت "التجمعات" المحلية فى المجتمع الرهبانى و كان قادة الرهبنة اشبه بزعماء القبائل ، كاقران ، مش فى النظام الهرمى للكنيسة اللى يهيمن عليها الرومان.

العصور الوسطى

تعديل
 
نسخة طبق الاصل من خوذة Sutton Hoo الاحتفالية من القرن السابع من مملكة ايست انجليا

تركت الانسحابات العسكرية الرومانية بريطانيا مفتوحة لغزو المحاربين الوثنيين والملاحين البحريين من شمال غرب اوروبا القارية ، وعلى راسهم الساكسونيون ، والملايكه ، والجوت ، والفريزيان اللى داهموا سواحل المقاطعة الرومانية لفترة طويلة. بعدين ابتدت المجموعات دى فى الاستقرار باعداد متزايدة على مدار القرنين الخامس والسادس ، فى البداية فى الجزء الشرقى من البلاد.[27] تم احتواء تقدمهم لعدة عقود بعد انتصار البريطانيين فى معركة جبل بادون ، لكن تم استئنافه بعدين ، اجتاح الاراضى المنخفضة الخصبة لبريطانيا وقلص المنطقة الواقعة تحت السيطرة البريطانيةلسلسلة من الجيوب المنفصلة فى الدولة الاكتر وعورةللغرب. بنهاية القرن السادس. النصوص المعاصرة اللى تصف الفتره دى نادره اوى ،و ده اتسبب فى وصفها بانها العصر المظلم . ان طبيعة وتطور المستوطنة الانجلوساكسونية فى بريطانيا تخضع بالتالى لخلاف كبير ؛ الاجماع الناشئ هو انه حدث على نطاق واسع فى الجنوب والشرق ولكنه كان اقل اهمية فى الشمال والغرب ، استمر التحدث باللغات السلتية لحد فى المناطق الخاضعة للسيطرة الانجلو سكسونية.[28][29] تم استبدال المسيحية اللى يهيمن عليها الرومان ، بشكل عام ، فى الاراضى المحتلة بالوثنية الانجلوسكسونية ، لكن اعيد تقديمها على ايد المبشرين من روما بقيادة اوغسطين من 597 .[30] انتهت الخلافات بين المسيحية اللى يهيمن عليها الرومان والسلتيك بانتصار التقليد الرومانى فى مجلس ويتبى (664) ، اللى كان ظاهرى حول التنغيم (قصات الشعر الدينية) وتاريخ عيد الفصح ، لكن الاهم من كده ، حول الاختلافات فى اشكال السلطة الرومانية والسلتية ، واللاهوت ، والممارسة. فى فترة الاستيطان ، يظهر ان الاراضى اللى يحكمها الوافدون قد تم تجزئتهالالكتير من المناطق القبلية ، لكن بحلول القرن السابع ، لما بقا الدليل الملموس متاح تانى ، اندمجت الاراضى دى فى يقارب من 12 مملكه بما فيها نورثمبريا ، مرسيا ، ويسيكس . ، ايست انجليا ، اسيكس ، كنت و ساسكس . على مدى القرون اللى بعد كده ، استمرت عملية التوطيد السياسى دى. [31] شاف القرن السابع صراع على الهيمنة بين نورثمبريا وميرسيا ، اللى افسح المجال فى القرن الثامن لتفوق مرسيان. [32] فى اوائل القرن التاسع تم استبدال مرسيا كمملكة اولى على ايد ويسيكس. بعدين من كده القرن ، توجت الهجمات المتصاعدة على ايد الدنماركيين بغزو شمال وشرق انجلترا ،و ده اتسبب فى الاطاحة بممالك نورثمبريا وميرسيا و ايست انجليا. تُركت ويسيكس تحت حكم الفريد العظيم باعتبارها المملكة الانجليزية الوحيدة الباقية ، و تحت حكم خلفائه ، توسعت باطراد على حساب ممالك Danelaw . ادى دهلالتوحيد السياسى لانجلترا ، اللى تم تحقيقه لاول مرة فى عهد thelstan سنة 927 وتم تاسيسه نهائى بعد صراعات تانيه على ايد Eadred سنة 953. انتهت موجة جديدة من الهجمات الاسكندنافية من اواخر القرن العاشر بغزو المملكة المتحدة دى على ايد [[سوين فوركبيرد] فى 1013 ومرة تانيه على ايد ابنه كانوت العظيم سنة 1016 ، ده خللاها مركز لامبراطورية بحر الشمال قصيرة العمر اللى شملت كمان الدنمارك و النرويج . بس ، تمت استعادة السلالة الملكية الاصلية مع انضمام ادوارد المعترف سنة 1042.

 
الملك هنرى الخامس فى معركة اجينكورت ، قاتل فى يوم سانت كريسبين واختتم بانتصار انجليزى ضد جيش فرنساوى اكبر فى حرب المائة عام.

ادى الخلاف حول خلافة ادوارد للغزو النورماندى سنة 1066 ، اللى انجزه جيش بقيادة دوق ويليام من نورماندى .[33] نشا النورمان نفسهم من الدول الاسكندنافية واستقروا فى نورماندى فى اواخر القرن التاسع و اوائل القرن العاشر.[34] ادى ده الغزولنزع ملكية النخبة الانجليزية بالكامل بالتقريب واستبدالها بارستقراطية جديدة ناطقة بالفرنسية ، كان لخطابها تاثير عميق ودائم على اللغة الانجليزية. بعدين ، ورث House of Plantagenet من Anjou العرش الانجليزى فى عهد هنرى التانى ، مضيف انجلترالامبراطورية Angevin الناشئة للاقطاعيات اللى ورثتها العيلة فى فرنسا بما فيها Aquitaine .[35] حكموا لمدة 3 قرون ، وبعض الملوك المشهورين هم ريتشارد الاولانى وادوارد الاولانى وادوارد التالت وهنرى الخامس .[35] شافت الفترة تغييرات فى التجارة والتشريعات ، بما فيها التوقيع على Magna Carta ، و هو ميثاق قانونى انجليزى يستخدم للحد من سلطات السيادة حسب القانون وحماية امتيازات الاحرار. ازدهرت الرهبنة الكاثوليكية ، وقدمت الفلاسفة ، وتاسست جامعتا اكسفورد وكامبريدج برعاية ملكية. بقت امارة ويلز اقطاعية بلانتاجنيت فى القرن التلاتاشر [36] و ادا البابا سيادة ايرلندا للملكية الانجليزية. فى القرن الاربعتاشر ، ادعى عيلة بلانتاجنتس وبيت فالوا انهما مطالبان شرعيان لعيلة كابيه ومعها فرنسا ؛ اشتبكت القوتان فى حرب المائة عام . [37] ضرب وباء الموت الاسود انجلترا. من سنة 1348 ، قتلت فى النهاية ما يصللنصف سكان انجلترا.[38] من 1453ل1487 نشبت حرب اهلية بين فرعين من العيلة المالكة - يوركستس ولانكستريان - المعروفين باسم حروب الورود . [39] ادى ذلك فى النهايةلخسارة يوركستس العرش بالكامل لعيلة ويلزية نبيلة من عيلة تيودور ، هيا فرع من عيلة لانكاسترى برئاسة هنرى تيودور اللى غزا مع مرتزقة ويلز وبريتون ، و حقق النصر فى معركة بوسورث فيلد ملك يوركيست قتل ريتشارد التالت .[40]

بداية العصر

تعديل

فى فترة تيودور ، وصل عصر النهضة انجلترا من فى الحاشية الايطالية ، اللى اعادوا تقديم النقاش الفنى والتعليمى والعلمى من العصور الكلاسيكية القديمة. ابتدت انجلترا فى تطوير المهارات البحرية ، وتكثف الاستكشافللغرب.[41] انفصل هنرى الثامن عن الشركة مع الكنيسة الكاثوليكية ، بسبب قضايا تتعلق بطلاقه ، حسب اعمال السيادة سنة 1534 اللى اعلنت ان الملك راس لكنيسة انجلترا . على عكس الكثير من البروتستانتية الاوروبية ، كانت جذور الانقسام سياسية اكتر منها لاهوتية. [a] كما قام بدمج ارض اجداده ويلز بشكل قانونى فى مملكة انجلترا مع قوانين 1535-1542 . كان فيه صراعات دينية داخلية فى عهد ابنتى هنرى ، مارى الاولانىى واليزابيث الاولانىى . الاولانى اعاد البلادلالكاثوليكية فى الوقت نفسه انفصل الاخير عنها تانى ، مؤكداً بقوة على سيادة الانجليكانية . العصر الاليزابيثى هو فتره عصر تيودور فى عهد الملكة اليزابيث الاولانىى ("الملكة العذراء"). فى الغالب ما يصوره المؤرخين على انه العصر الذهبى فى تاريخ اللغة الانجليزية. مثلت انجلترا الاليزابيثية اوج النهضة الانجليزية و شافت ازدهار الفن والشعر والمزيكا والادب. تشتهر دى الفتره بالدراما والمسرح والكتاب المسرحيين. كانت انجلترا فى الفتره دى تتمتع بحكومة مركزية جيدة التنظيم وفعالة نتيجة لاصلاحات تيودور الواسعة.[43] تتنافس مع اسبانيا ، اتاسست اول مستعمرة انجليزية فى الامريكتين سنة 1585 على ايد المستكشف والتر رالى فى ولاية ڤيرچينيا وسماها اسم رونوك . فشلت مستعمرة رونوك وتعرف بالمستعمرة المفقودة بعد ما اتلقا عليها مهجورة عند رجوع سفينة الامداد المتاخرة. مع شركة الهند الشرقية ، تنافست انجلترا كمان مع النيديرلانديين والفرنسيين فى الشرق. فى الفترة الاليزابيثية ، كانت انجلترا فى حالة حرب مع اسبانيا. ابحر اسطول من اسبانيا سنة 1588 كجزء من خطة اوسع لغزو انجلترا و اعادة تاسيس ملكية كاثوليكية. تم احباط الخطة بسبب التنسيق السيئ والطقس العاصف والهجمات الحربية الناجحة على ايد اسطول انجليزى بقيادة اللورد هوارد اوف ايفنغهام . لم ينه ده الفشل التهديد: اطلقت اسبانيا اسطولين تانيين ، فى 1596 و 1597 ، لكن العواصف دفعتهمالالوراء.

الاتحاد مع اسكتلندا

تعديل

تغير الهيكل السياسى للجزيرة سنة 1603 ، لما ورث ملك اسكتلندا ، جيمس السادس ، المملكة اللى كانت منافسة من فترة طويلة للمصالح الانجليزية ، عرش انجلترا زى جيمس الاولانى ، و علشان كده خلق اتحادًا شخصى .[44] نصب نفسه ملك لبريطانيا العظمى ، رغم ان ده لا اساس له فى القانون الانجليزي.[45] تحت رعاية جيمس السادس و انا ، نُشرت نسخة الملك جيمس المعتمد للكتاب المقدس سنة 1611. كانت النسخة القياسية من الكتاب المقدس اللى قراها معظم المسيحيين البروتستانت لمدة اربعمائة عام لحد تم اصدار التنقيحات الحديثة فى القرن العشرين.

 
ارجعت استعادة اللغة الانجليزية النظام الملكى فى عهد الملك تشارلز التانى والسلام بعد الحرب الاهلية الانجليزية .

بناء على المواقف السياسية والدينية والاجتماعية المتضاربة ، اندلعت الحرب الاهلية الانجليزية بين مؤيدى البرلمان و انصار الملك تشارلز الاولانى ، المعروفين بالعامية باسم Roundheads و Cavaliers على التوالي. كان ده جزء متشابك من الحروب متعددة الاوجه الاوسع للممالك الثلاث ، اللى شملت اسكتلندا وايرلندا . انتصر البرلمانيون ، و اُعدم تشارلز الاولانى واستبدلت المملكة بدول الكومنولث . اعلن قائد القوات البرلمانية ، اوليفر كرومويل ، نفسه اللورد الحامى سنة 1653 ؛ اعقب ذلك فترة من الحكم الشخصى .[46] بعد وفاة كرومويل واستقالة ابنه ريتشارد كحامى اللورد ، تمت دعوة تشارلز التانى للرجوع كملك سنة 1660 ، فى خطوة تسمى الاستعادة . مع اعادة افتتاح المسارح ، ازدهرت الفنون الجميلة والادب والفنون المسرحية طول فترة ترميم "العاهل السعيد" تشارلز الثاني.[47] بعد ثورة 1688 المجيدة ، تم النص دستورى على ان الملك والبرلمان لازم يحكموامع بعض، رغم ان البرلمان هايكون له السلطة الحقيقية. تم تاسيس ده مع وثيقة الحقوق سنة 1689. من القوانين اللى اتحطها انه مش ممكن اصدار القانون الا على ايد البرلمان و مش ممكن للملك ان يعلقه ، كما ان الملك لا يمكنه فرض ضرائب او تشكيل جيش دون موافقة مسبقة من البرلمان. من كده الوقت كمان ، لم يدخل اى ملك بريطانيلمجلس العموم وقت جلوسه ، اللى يتم الاحتفال به كل سنه عند افتتاح الدولة للبرلمان على ايد العاهل البريطانى لما تغلق ابواب مجلس العموم فى وجه رسول الملك. يرمزلحقوق البرلمان واستقلاله عن الملك.[48] مع تاسيس الجمعية الملكية سنة 1660 ، تم تشجيع العلم بشكل كبير. سنة 1666 ، دمر حريق لندن العظيم مدينة لندن لكن اعيد بناؤهابعد كده بوقت قصير مع الكتير من المبانى الهامة اللى صممها كريستوفر رين . فى البرلمان ظهر فصيلان - المحافظين واليمينيون . رغم ان حزب المحافظين دعم فى البداية الملك الكاثوليكى جيمس التانى ، لكن البعض منهم ، مع اليمينيين ، فى ثورة سنة 1688 ، دعا الامير الهولندى ويليام امير اورانج لهزيمة جيمس ، وفى النهاية بقا ويليام التالت ملك انجلترا . كان بعض الانجليز ، وبالخصوص فى الشمال ، من اليعاقبة واستمروا فى دعم جيمس و ابنائه. فى ظل سلالة ستيوارت ، توسعت انجلترا فى التجارة والتمويل والازدهار. طورت بريطانيا اكبر اسطول تجارى فى اوروبا.[49] بعد اتفاق برلمانى انجلترا واسكتلندا ، [50] انضم البلاد فى اتحاد سياسى لانشاء مملكة بريطانيا العظمى سنة 1707.[44] لاستيعاب الاتحاد ، فضلت المؤسسات زى القانون والكنائس الوطنية لكل منهما منفصلة. [51]

اواخر العصر الحديث والمعاصر

تعديل
 
نهر التايمز فى الفترة الجورجية من شرفة منزل سومرست باتجاه سانت بول ، c. 1750

فى ظل مملكة بريطانيا العظمى ، ادى انتاج الجمعية الملكية والمبادرات الانجليزية التانيه مع التنوير الاسكتلندى لخلق ابتكارات فى العلوم والهندسة ، فى حين مهد النمو الهائل فى التجارة الخارجية البريطانية اللى تحميها البحرية الملكية الطريق لتاسيس للامبراطورية البريطانية . محلى ، قاد الثورة الصناعية ، هيا فترة من التغيير العميق فى الظروف الاجتماعية والاقتصادية والثقافية فى انجلترا ،و ده اتسبب فى الزراعة الصناعية والتصنيع والهندسة والتعدين ، فضل عن شبكات الطرق والسكك الحديدية والميه الجديدة والرائدة لتسهيل توسعها وتطويرها .[52] كان افتتاح قناة بريدجووتر بشمال غرب انجلترا سنة 1761 ايذانا ببدء عصر القناة فى بريطانيا .[53] سنة 1825 ، اتفتح اول خط سكك حديدية للركاب بقطارات بخارية دائمة فى العالم - سكة حديد ستوكتون ودارلينجتون - للجمهور.[53]

 
كانت معركة ترافالغار اشتباك بحرى بين البحرية الملكية البريطانية والاسطولين المشتركين للبحرية الفرنسية والاسبانية فى الحروب النابليونية .[54]

امدح الثورة الصناعية ، نقل الكتير من العمال من الريف الانجليزيلمناطق صناعية حضرية جديدة وموسعة للعمل فى المصانع ، على سبيل المثال فى برمنجهام ومانشستر ، اللى سماهما اسم "ورشة العالم" و "ويرهاوس سيتي" على التوالي.[55] كانت مانشستر اول مدينة صناعية فى العالم.[56] حافظت انجلترا على استقرار نسبى طول الثورة الفرنسية . كان وليام بيت الاصغر رئيس للوزرا البريطانى فى عهد جورج التالت . تشتهر ريجنسى جورج الرابع باناقتها و انجازاتها فى الفنون الجميلة والعمارة.[57] وقت الحروب النابليونية ، خطط نابليون للغزو من الجنوب الشرقى . بس ، فشل ده فى الظهور وهزم البريطانيين القوات النابليونية: فى البحر على ايد هوراشيو نيلسون ، وعلى الارض بواسطة آرثر ويليسلى . اكد الانتصار الكبير فى معركة ترافالغار التفوق البحرى اللى اقامته بريطانيا فى القرن التمنتاشر.[58] عززت الحروب النابليونية مفهوم الانتماء البريطانى وشعب بريطانى وطنى موحد ، مشترك مع الانجليز والاسكتلنديين والويلزيين.[59]

 
فى الغالب ما يُشارلالعصر الفيكتورى على انه العصر الذهبى . لوحة رسمها ويليام باول فريث لاظهار الانقسامات الثقافية.

بقت لندن اكبر منطقة حضرية و اكثرها اكتظاظ بالسكان فى العالم فى العصر الفيكتورى ، و كانت التجارة جوه الامبراطورية البريطانية - و مكانة الجيش والبحرية البريطانية - مرموقة. من الناحية التكنولوجية ، شاف ده العصر الكتير من الابتكارات اللى اثبتت انها مفتاح قوة المملكة المتحدة وازدهارها.[60] ادى التحريض السياسى فى الداخل على ايد الراديكاليين زى الجارتيين والمطالبة بحق المراة فى الاقتراعلتمكين الاصلاح التشريعى والاقتراع العام .[61] وصف صمويل هاينز العصر الادواردى بانه "وقت ممتع كانت فيه الستات يرتدين قبعات مصورة ولا يصوتن ، لما لا يخجل الاغنيا من العيش بشكل واضح ، والشمس لم تغرب ابدًا على العلم البريطاني".[62] تحولات القوة فى شرق ووسط اوروبا ادتلالحرب العالمية الاولانىى. مات مئات الآلاف من الجنود الانجليز وهم يقاتلون علشان المملكة المتحدة كجزء من الحلفاء . [b] بعد عقدين ، فى الحرب العالمية الثانية ، كانت المملكة المتحدة تانى واحدة من الحلفاء . فى نهاية الحرب التيليفون ية ، بقا وينستون تشرشيل رئيس الوزرا فى زمن الحرب. شافت التطورات فى تكنولوجيا الحرب اضرار بالكتير من المدن بسبب الغارات الجوية فى الغارة . بعد الحرب ، شافت الامبراطورية البريطانية انهاءًا سريع للاستعمار ، و كان فيه تسريع فى الابتكارات التكنولوجية ؛ بقت العربياتالوسيلة الاساسية للنقل و ادى تطوير فرانك ويتل للمحرك النفاثلتوسيع نطاق السفر الجوى . تم تغيير انماط السكن فى انجلترا عن طريق العربياتالبالخصوص ، وبانشاء الخدمة الصحية الوطنية (NHS) سنة 1948. قدمت NHS فى المملكة المتحدة رعاية صحية ممولة من القطاع العام لجميع المقيمين الدائمين فى المملكة المتحدة مجان عند نقطة الحاجة ، ويتم الدفع لهم من الضرائب العامة. وصلت دى مجتمعةلاصلاح الحكومة المحلية فى انجلترا فى نص القرن العشرين.[64] من القرن العشرين ، كان فيه حركة سكانية كبيرةلانجلترا ، معظمها من اجزاء تانيه من الجزر البريطانية ، لكن كمان من الكومنولث ، وبالخصوص شبه القارة الهندية .[65] من سبعينيات القرن العشرين ، كان فيه تحول كبير بعيد عن التصنيع وزيادة التركيز على صناعة الخدمات .[66] كجزء من المملكة المتحدة ، انضمت المنطقةلمبادرة سوق مشتركة تسمى الجماعة الاقتصادية الاوروبية اللى بقت الاتحاد الاوروبى . من اواخر القرن العشرين ، نقلت ادارة المملكة المتحدة نحو نقل الحكم فى اسكتلندا وويلز و ايرلندا الشمالية.[67] تستمر انجلترا وويلز فى الوجود كقضاء جوه المملكة المتحدة.[68] حفز نقل السلطة تركيز اكبر على هوية اكتر تحديدًا للوطنية والوطنية.[69] مافيش حكومة انجليزية مفوضة ، لكن تم رفض محاولة انشاء نظام مماثل على اساس اقليمى فرعى عن طريق الاستفتاء.

الحكم

تعديل

سياسة

تعديل
 
قصر وستمنستر مقر برلمان المملكة المتحدة

انكلترا جزء من المملكة المتحدة ، هيا ملكية دستورية اللى ليها نظام برلمانى .[70] ما كانتش هناك حكومة انجلترا من سنة 1707 ، لما انضمت قوانين الاتحاد رقم 1707 ، اللى تضع شروط معاهدة الاتحاد التنفيذ ،لانجلترا واسكتلندا لتشكيل مملكة بريطانيا العظمى .[50] قبل الاتحاد كانت انجلترا يحكمها ملكها وبرلمان انجلترا . تخضع انجلترا النهارده لحكم مباشر على ايد برلمان المملكة المتحدة ، رغم ان دول تانيه فى المملكة المتحدة قد نقلت حكوماتها.[71] فى مجلس العموم و هو مجلس النواب فى البرلمان البريطانى ومقره قصر وستمنستر ، هناك 532 عضو فى البرلمان (MPs) للدوائر الانتخابية فى انجلترا ، من اجمالى 650.[72] من الانتخابات العامة فى المملكة المتحدة سنة 2019 ، يمثل انجلترا 345 نائب من حزب المحافظين ، و 179 من حزب العمال ، وسبعة من الديمقراطيين الاحرار ، وواحد من حزب الخضر ، ورئيس مجلس النواب ، ليندسى هويل .

من نقل السلطة ، فيه عند دول تانيه فى المملكة المتحدة - اسكتلندا وويلز و ايرلندا الشمالية - برلمانها الخاص او مجالسها البالخصوص للقضايا المحلية ، كان فيه نقاش حول كيفية موازنة ذلك فى انجلترا. فى الاصل كان من المخطط ان يتم تفويض مناطق مختلفة من انجلترا ، لكن بعد رفض الاقتراح على ايد الشمال الشرقى فى استفتاءسنة 2004 ، لم يتم تنفيذ ذلك.

قانون

تعديل
 
محاكم العدل الملكية

النظام القانونى القانون الانجليزى ، اللى تم تطويره عبر القرون ، هو اساس انظمة القانون العام [73] القانونية المستخدمة فى معظم دول الكومنولث [74] و امريكا (باستمدح لويزيانا ). رغم كونها دلوقتى جزء من المملكة المتحدة ، استمر النظام القانونى لمحاكم انجلترا وويلز ، حسب معاهدة الاتحاد ، كنظام قانونى منفصل عن النظام المستخدم فى اسكتلندا. ان الجوهر العام للقانون الانجليزى هو انه صُنع على ايد قضاة يجلسون فى المحاكم ، يطبقون الفطرة السليمة عندهم ومعرفتهم بالسوابق القانونية - التحديق فى القرار - على الحقائق المعروضة عليهم.[75] يراس نظام المحاكم المحاكم العليا فى انجلترا وويلز ، وتتالف من محكمة الاستئناف ومحكمة العدل العليا للقضايا المدنية ومحكمة التاج للقضايا الجبعيده.[75] المحكمة العليا للمملكة المتحدة هيا اعلى محكمة للقضايا الجبعيده والمدنية فى انجلترا وويلز . تم انشاؤه سنة 2009 بعد تغييرات دستورية ، وتولى الوظايف القضائية لمجلس اللوردات .[76] يعتبر قرار المحكمة العليا ملزم لكل محكمة تانيه فى التسلسل الهرمى ، اللى لازم تتبع توجيهاتها.[75] وزير الدولة لشؤون العدل هو الوزير المسؤول قدام البرلمان عن القضاء ونظام المحاكم والسجون والمراقبة فى انجلترا.[77] زادت الجريمة بين 1981 و 1995 لكن انخفضت بنسبة 42٪ فى الفترة 1995-2006.[78] تضاعف عدد نزلاء السجون فى نفس الفترة ،و ده جعله واحد من اعلى معدلات السجن فى اوروبا الغربية بمعدل 147 لكل 100،000. ادارة سجون صاحب الجلالة ، التابعة لوزارة العدل ، تدير معظم السجون ، وتؤوى 81309 سجناء فى انجلترا وويلز As of سبتمبر2022[[Category:Articles containing potentially dated statements from غلط تعبيري: عامل < مش متوقع]] .[79] وزير الدولة لشؤون العدل هو الوزير المسؤول قدام البرلمان عن القضاء ونظام المحاكم والسجون والمراقبة فى انجلترا.[77] زادت الجريمة بين 1981 و 1995 لكن انخفضت بنسبة 42٪ فى الفترة 1995-2006.[78] تضاعف عدد نزلاء السجون فى نفس الفترة ،و ده جعله واحد من اعلى معدلات السجن فى اوروبا الغربية بمعدل 147 لكل 100،000. ادارة سجون صاحب الجلالة ، التابعة لوزارة العدل ، تدير معظم السجون ، وتؤوى 81309 سجناء فى انجلترا وويلز As of سبتمبر2022[[Category:Articles containing potentially dated statements from غلط تعبيري: عامل < مش متوقع]] .[79]

التقسيمات

تعديل

تتكون التقسيمات الفرعية فى انجلترا من 4 مستويات كحد اقصى من التقسيمات دون الوطنية اللى يتم التحكم فيها من فى مجموعة متنوعة من الكيانات الادارية اللى اتنشات لاغراض الحكومة المحلية . بره منطقة لندن ، اعلى مستوى فى انجلترا هو 48 مقاطعة احتفالية .[80] يتم استخدام دى فى المقام الاولانى كاطار جغرافى مرجعى و 38 تم تطويرها بالتدريج من العصور الوسطى ، وتم تعديلهال51 سنة 1974 و لعددها الحالى سنة 1996.[81] لكل منها اللورد ملازم وعمدة ؛ تستخدم دى الوظايف لتمثيل العاهل البريطانى محلى.[80] تنقسم بعض المقاطعات ، زى هيريفوردشاير ، بسلابرشيات مدنية. المقاطعة الملكية وبيركشاير والمقاطعات الحضرية انواع مختلفة من الوضعلالمقاطعات الاحتفالية التانيه. المستوى التانى هو السلطات المشتركة و 27 مقاطعة على مستوى المقاطعة . سنة 1974 ، كانت كل المقاطعات الاحتفالية مستويين ، ومع التخلص التدريجى من مستوى المقاطعة الحضرية ، فصل اصلاح سنة 1996 بين المقاطعة الاحتفالية ومستوى المقاطعة.تنقسم انجلترا كمانلمناطق حكومية محلية.[82] ممكن ان تتماشى المقاطعة مع مقاطعة احتفالية ، او ان تكون على مستوى المقاطعة تحت مقاطعات مقاطعة شاير ، او ان تكون منطقة ملكية او منطقة حضرية ، او تتمتع بوضع حى او مدينة او تتمتع بسلطة موحدة .على مستوى المجتمع ، ينقسم جزء كبير من انجلترالابرشيات مدنية اللى ليها مجالس ؛ فى لندن الكبرى ، فيه واحد بس ، كوينز بارك ، as of 2014 بعد ما تم الغاؤها سنة 1965 لحد سمح التشريع باعادة استخدامها سنة 2007.

لندن

تعديل

من سنة 1994 لحد اوائلسنة 2010 تم تقسيم انجلترالمناطق ، انشا استفتاء سنة 1998 لمنطقة لندن جمعية لندنبعد كده ب سنتين . الغى استفتاء فاشل فى شمال شرق انجلتراسنة 2004 نقل السلطات المزيد من الجمعية الاقليمية مع الغاء الهيكل الاقليمى بره لندن. من الناحية الاحتفالية ، يتم تقسيم المنطقة بين مدينة لندن ولندن الكبرى ، و هيا مقسمة كمانل32 منطقة لندن و 25 جناح فى مدينة لندن .[83]

جغرافيا

تعديل

المناظر الطبيعية و الانهار

تعديل
 
صخرة Skiddaw ، تُرى من Walla Crag فى منطقة البحيرة

جغرافى ، تضم انجلترا تلتين وسط وجنوب جزيرة بريطانيا العظمى ، و الجزر البحرية زى جزيرة وايت وجزر سيلى . تحدها دولتان اخريان من المملكة المتحدة: من الشمال اسكتلندا ومن الغرب ويلز. انكلترا اقرب من اى جزء آخر من البر الرئيسى لبريطانيالالقارة الاوروبية. هيا مفصولة عن فرنسا ( Hauts-de-France ) بمسافة 21 miles (34 km) [84] فجوة بحرية ، رغم ان البلدين متصلان بنفق القناة قرب فولكستون .[85] تمتلك انجلترا كمان شطوط على البحر الايرلندى وبحر الشمال والمحيط الاطلنطى. موانئ لندن وليفربول ونيوكاسل على انهار المد والجزر التايمز وميرسى وتاين على التوالي. عند 220 miles (350 km) ، Severn هو اطول نهر يتدفق عبر انجلترا.[86] يصب فى قناة بريستول ويشتهر بجزيرة Severn ( تجويف المد والجزر ) ، اللى ممكن ان تصلل2 metres (6.6 ft) فى الارتفاع.[87] بس ، اطول نهر فى انجلترا بالكامل هو نهر التايمز ، اللى 215 miles (346 km) فى الطول.[88]

 
مالفيرن هيلز فى مقاطعات ورشيسترشاير وهيريفوردشاير الانجليزية. تم تحديد التلال على ايد وكالة الريف كمنطقة اللى ليها جمال طبيعى اخاذ .

يوجد فى انجلترا بحيرات كتير . اكبرها هو ويندرمير ، جوه منطقة ليك ديستريكت المسماة على نحو مناسب.[89] تتكون معظم المناظر الطبيعية فى انجلترا من تلال وسهول منخفضة ، مع تضاريس جبلية ومرتفعة فى شمال وغرب البلاد. تشمل المرتفعات الشمالية جبال Pennines ، هيا سلسلة من المرتفعات اللى تقسم الشرق والغرب ، وجبال Lake District فى Cumbria ، و Cheviot Hills ، اللى تمتد عبر الحدود بين انجلترا واسكتلندا. اعلى نقطة فى انجلترا بارتفاع 978 metres (3,209 ft) ، هو سكافيل بايك فى منطقة البحيرة.[89] تلال شروبشاير قرب ويلز دارتمور و اكسمور هما منطقتان مرتفعتان فى جنوب غرب البلاد. فى الغالب ما يتم الاشارةلالخط الفاصل التقريبى بين انواع التضاريس بواسطة خط Tees – Exe .

من الناحية الجيولوجية ، جبال Pennines ، المعروفة باسم "العمود الفقرى لانجلترا" ، هيا اقدم سلسلة جبال فى البلاد ، نشات من نهاية فتره الباليوزويك حوالى 300 من مليون سنة.[90] يشمل تكوينها الجيولوجى ، من امور تانيه ، الحجر الرملى والحجر الجيرى ، كمان الفحم. توجد مناظر طبيعية كارستية فى مناطق الكالسيت زى اجزاء من يوركشاير وديربيشاير . المناظر الطبيعية بينين هيا مستنقعات عالية فى مناطق المرتفعات ، تتوسطها وديان خصبة فى انهار المنطقة. انها فيها اثنين من المتنزهات الوطنية ، يوركشاير ديلز ومنطقة الذروة . فى الغرب ، تضم دارتمور و اكسمور فى شبه الجزيرة الجنوبية الغربية الاراضى المرتفعة المدعومة بالجرانيت ، وتتمتع بمناخ معتتعن الاتنين نين اهما جناين وطنية.[91]

اقتصاد

تعديل
 
مدينة لندن هيا العاصمة المالية للمملكة المتحدة و واحد من اكبر المراكز المالية فى العالم.
 
بنتلى مولسان . بنتلى هيا شركة عربياتانجليزية معروفة.

الاقتصاد الانجليزى واحد من اكبر الاقتصادات و اكثرها ديناميكية فى العالم ، متوسط نصيب الفرد من الناتج المحلى الاجمالى 28100 جنيه استرليني. وزارة الخزانة ، بقيادة وزير مالية المملكه المتحده ، هيا المسؤولة عن تطوير وتنفيذ سياسة ماليه عامه والسياسة الاقتصادية للحكومة. يُنظر ليه فى العاده على انه اقتصاد سوق مختلط ، و تبنى الكتير من مبادئ السوق الحرة ، بس يحتفظ ببنية تحتية متطورة للرعاية الاجتماعية. العملة الرسمية فى انجلترا هيا الجنيه الاسترلينى ، ورمزه ISO 4217 هو GBP. تعتبر الضرائب فى انجلترا تنافسية اوى عند مقارنتها بمعظم اماكن اوروبا - As of 2014 المعدل الاساسى للضريبة الشخصية هو 20٪ على الدخل الخاضع للضريبة لحد 31،865 جنيه استرلينى فوق بدل الاعفاء الضريبى الشخصى (عادةً 10،000 جنيه استرليني) ، و 40٪ على اى ارباح اضافية تزيد عن ده المبلغ. بيعتبراقتصاد انجلترا الجزء الاكبر من اقتصاد المملكة المتحدة ، [92] اللى يحتل المرتبة الثامنة عشر فى اجمالى الناتج المحلى تعادل القوة الشرائية للفرد فى العالم. تعتبر انجلترا رائدة فى القطاعات الكيميائية [93] والصيدلانية وفى الصناعات التقنية الرئيسية ، وبالخصوص صناعة الطيران ، وصناعة الاسلحة ، والجانب التصنيعى لصناعة البرمجيات . لندن ، موطن بورصة لندن ، البورصة الرئيسية فى المملكة المتحدة والاكبر فى اوروبا ، هيا المركز المالى لانجلترا ، مع 100 من 500 فى اوروبا اكبر الشركات الموجودة هناك.[94] لندن هيا اكبر مركز مالى فى اوروبا ، As of 2014 هيا تانى اكبر شركة فى العالم.[95]

تاسس بنك انجلترا سنة 1694 ، و هو البنك المركزى للمملكة المتحدة. اتاسست فى الاصل كمصرفى خاص لحكومة انجلترا ، من سنة 1946 هيا مؤسسة مملوكة للدولة .[96] يحتكر البنك اصدار الاوراق النقدية فى انجلترا وويلز ، و ان ماكانش فى اجزاء تانيه من المملكة المتحدة. نقلت الحكومة المسؤوليةللجنة السياسة النقدية بالبنك لادارة السياسة النقدية للبلاد وتحديد اسعار الفائدة.[97] انجلترا دولة صناعية اوى ، لكن من السبعينيات كان فيه انخفاض فى الصناعات الثقيلة والصناعات التحويلية التقليدية ، وزيادة التركيز على الاقتصاد الموجه نحو صناعة الخدمات .[66] بقت السياحة صناعة مهمة تجذب ملايين الزوارلانجلترا كل عام. تهيمن الادوية والعربياتعلى جزء التصدير من الاقتصاد ( رغم ان الكتير من المراكب الانجليزية مملوكة دلوقتى للاجانب ، زى Land Rover و Lotus و Jaguar و Bentley ) ، والبترول الخام والبترول من الاجزاء الانجليزية من بترول بحر الشمال مع Wytch المزرعة ومحركات الطيارات والمشروبات الكحولية.[98] شكلت الصناعات الابداعية نسبة 7 فى المائة من اجمالى القيمة المضافة سنة 2005 ونمت بمعدل 6 فى المائة كل سنه بين 1997 و 2005.[99] اكتر من 30 جنيه استرلينى فى المملكة المتحدة مليار [100] صناعة الطيران مقرها فى المقام الاولانى فى انجلترا. تقدر فرصة السوق العالمية لمصنعى الطيران فى المملكة المتحدة على مدى العقدين المقبلين بـ 3.5 جنيه استرلينى تريليون. GKN Aerospace ، الخبير فى الهياكل الجوية المعدنية والمركبة المشاركة فى كل الطيارات اللى ليها الاجنحة الثابتة والدوارة المدنية والعسكرية فى الانتاج ، يقع مقرها فى ريديتش .[101]

تصنع شركة BAE Systems اقسام كبيرة من Typhoon Eurofighter فى مصنع التجميع الفرعى التابع ليها فى Samlesbury وتقوم بتجميع الطيارات لسلاح الجو الملكى البريطانى فى مصنع Warton التابع ليها قرب Preston . كما انها مقاول رئيسى من الباطن فى F35 Joint Strike Fighter - اكبر مشروع دفاعى منفرد فى العالم - تقوم بتصميم وتصنيع مجموعة من المكونات بما فيها جسم الطائرة الخلفى والذيل الراسى والافقى ونصائح الجناح ونظام الوقود. كما انها تصنع طائرة هوك ، اكتر طيارات التدريب النفاثة نجاح فى العالم.[101] رولز رويس بى ال سى هيا تانى اكبر شركة لتصنيع المحركات الهوائية فى العالم. تعمل محركاتها على تشغيل اكتر من 30 نوع من الطيارات التجارية ، و ليها اكتر من 30000 محرك قيد الخدمة الايام دى فى قطاعى الدفاع المدنى والدفاع. مع قوة عاملة تزيد عن 12000 شخص ، تمتلك ديربى اكبر تجمع لموظفى Rolls-Royce فى المملكة المتحدة. تنتج Rolls-Royce كمان انظمة طاقة منخفضة الانبعاثات للسفن ؛ تقوم بتصنيع المعدات الهامة و انظمة الامان للصناعة النووية وتزويد المنصات البحرية وخطوط الانابيب الرئيسية بالطاقة لصناعة البترول والغاز.[101][102] تلعب صناعة المستحضرات الصيدلانية دور مهم فى الاقتصاد ، وتمتلك المملكة المتحدة تالت اعلى حصة من نفقات البحث والتطوير الصيدلانية العالمية.[103]

يتركز جزء كبير من صناعة الفضاء فى المملكة المتحدة على EADS Astrium ، ومقرها فى ستيفيناج وبورتسموث . تبنى الشركة الاوتوبيسات - الهيكل الاساسى اللى تُبنى عليه انظمة الحمولة والدفع - لمعظم المركبات الفضائية التابعة لوكالة الفضاء الاوروبية ، كمان الاقمار الصناعية التجارية. تعتبر Surrey Satellite Technology ، الشركة الرائدة عالمى فى مجال انظمة الاقمار الصناعية المدمجة ، جزء من Astrium.[101] شركة Reaction Engines Limited ، هيا الشركة اللى تخطط لبناء Skylon ، هيا طائرة فضائية احادية المرحلةلالمدار باستخدام محرك صاروخ SABER الخاص بيها ، و هو نظام دفع صاروخى بدورة مركبة ومتنفس الهواء يقع فى كولهام . بلغت قيمة صناعة الفضاء فى المملكة المتحدة 9.1 مليار جنيه استرلينى سنة 2011 ويعمل بيها 29 الف شخص. انها تنمو بمعدل 7.5 فى المائة كل سنه ، حسب لمنظمتها الشاملة ، وكالة الفضاء البريطانية . سنة 2013 ، تعهدت الحكومة البريطانية بتقديم 60 مليون جنيه استرلينى لمشروع Skylon : سيوفر ده الاستثمار الدعم فى "مرحلة حاسمة" للسماح ببناء نموذج اولى شامل لمحرك SABER .الزراعة مكثفة و آ لية اوى وفعالة حسب للمعايير الاوروبية ، و تنتج 60 ٪ من الاحتياجات الغذائية مع 2 ٪ بس من القوى العاملة.[104] يخصص ثلثا الانتاج للثروة الحيوانية ، والتانى للمحاصيل الصالحة للزراعة.[105] المحاصيل الرئيسية اللى تزرع هيا القمح والشعير والشوفان والبطاطا وبنجر السكر . تحتفظ انجلترا بصناعة صيد اسماك كبيرة ، و ان كانت منخفضة للغاية. تجلب اساطيلها الاسماك من كل الانواع ، بدايه من الاسماك الوحيدة وحتى الرنجة . كما انها غنية بالموارد الطبيعية بما فيها الفحم والنفط والغاز الطبيعى والقصدير والحجر الجيرى وخام الحديد والملح والطين والطباشير والجبس والرصاص والسيليكا.[106]

العلوم و التكنولوجيا

تعديل
 
يعد السير اسحاق نيوتن من اكتر الشخصيات تاثير فى تاريخ العلوم .

الشخصيات الانجليزية البارزة من مجال العلوم والرياضيات تشمل السير اسحاق نيوتن ، مايكل فاراداى ، تشارلز داروين ، روبرت هوك ، جيمس بريسكوت جول ، جون دالتون ، اللورد رايلى ، جى جى طومسون ، جيمس تشادويك ، تشارلز باباج ، جورج بول ، آلان تورينج ، تيم . بيرنرز لى ، بول ديراك ، ستيفن هوكينج ، بيتر هيجز ، روجر بنروز ، جون هورتون كونواى ، توماس بايز ، آرثر كايلى ، جى اتش هاردى ، اوليفر هيفيسايد ، اندرو ويلز ، ادوارد جينر ، فرانسيس كريك ، جوزيف ليستر ، جوزيف بريستلى ، توماس يونغ ، كريستوفر ورين وريتشارد دوكينز . يدعى بعض الخبراء ان اول مفهوم للنظام المترى اخترعه جون ويلكينز ، السكرتير الاولانى للجمعية الملكية ، سنة 1668. كانت انجلترا مركز رائد للثورة العلمية من القرن السبعتاشر.[107] باعتبارها مهد الثورة الصناعية ، كانت انجلترا موطن مخترعين مهمين كتير فى اواخر القرن التمنتاشر و اوائل القرن التسعتاشر. من المهندسين الانجليز المشهورين ايزامبارد كينغدوم برونيل ، اللى اشتهر بانشاء سكة حديد غريت ويسترن ، وسلسلة من البواخر الشهيرة ، والكتير من الكبارى المهمة ،و ده اتسبب فى احداث ثورة فى وسايل النقل العام والهندسة الحديثة.[108] ساعد محرك توماس نيوكومن البخارى على احداث الثورة الصناعية.[109] والد السكك الحديدية ، جورج ستيفنسون ، بنا اول خط سكة حديد عام بين المدن فى العالم ، سكة حديد ليفربول ومانشستر ، اللى افتتحت سنة 1830. من فى دوره فى تسويق وتصنيع المحرك البخارى ، واختراع العملات الحديثة ، يعتبر ماثيو بولتون (الشريك التجارى لجيمس وات ) واحد من رواد الاعمال الاكتر نفوذاً فى التاريخ.[110] ويقال ان طوعم الجدرى للطبيب ادوارد جينر "انقذ المزيد من الارواح ...و ده خسر فى كل حروب البشرية من بداية التاريخ المسجل. " [111]

 
دعم الملك تشارلز التانى ، راعى الفنون والعلوم ، الجمعية الملكية ، هيا مجموعة علمية تضم اعضائها الاوائل روبرت هوك وروبرت بويل والسير اسحاق نيوتن .[112]

تشمل اختراعات واكتشافات الانجليز: المحرك النفاث ، و اول آلة غزل صناعية ، و اول كمبيوتر و اول كمبيوتر حديث ، وشبكة الويب العالمية مع HTML ، و اول عملية نقل دم بشرى ناجحة ، والمكنسة الكهربائية الآلية ، [113] جزازة العشب ، حزام الامان ، الحوامات ، المحرك الكهربائى ، المحركات البخارية ، ونظريات زى نظرية التطور الداروينية والنظرية الذرية . طور نيوتن افكار الجاذبية العامة ، والميكانيكا النيوتونية ، وحساب التفاضل والتكامل ، وروبرت هوك اللى سماه اسم قانون المرونة . تشمل الاختراعات التانيه سكة حديد الصفيحة الحديدية ، وثرموسيفون ، ومدرج المطار ، والشريط المطاطى ، ومصيدة الفئران ، وعلامة الطريق "عين القط" ، والتطوير المشترك للمصباح الكهربائى ، والقاطرات البخارية ، وحفر البذور الحديث والكتير من التقنيات والتقنيات الحديثة المستخدمة فى الدقة الهندسة .[114] الجمعية الملكية ، المعروفة رسمى باسم الجمعية الملكية فى لندن لتحسين المعرفة الطبيعية ، [115] هيا مجتمع متعلم والاكاديمية الوطنية للعلوم فى المملكة المتحدة . اتاسست فى 28 نوفمبر 1660 ، و منحها الملك تشارلز التانى ميثاق ملكى باسم "الجمعية الملكية".[115] انها اقدم مؤسسة علمية وطنية فى العالم. يقوم المجتمع بعدد من الادوار: تعزيز العلم وفوائده ، والاعتراف بالتميز فى العلوم ، ودعم العلوم المتميزة ، وتقديم المشورة العلمية للسياسة ، وتعزيز التعاون الدولى والعالمى ، والتعليم والمشاركة العامة.[116] الجمعية الملكية ابتدت من مجموعات الاطباء والفلاسفة الطبيعيين اللى اجتمعو فى مجموعة متنوعة من المواقع ، بما فيها كلية جريشام فى لندن. تاثروا بـ " العلم الجديد " ، كما روج له فرانسيس بيكون فى كتابه نيو اتلانتس ، من حوالى سنة 1645 .[117] تم تشغيل مجموعة تعرف باسم "الجمعية الفلسفية فى اكسفورد" حسب مجموعة من القواعد اللى لسه تحتفظ بيها مكتبة بودليان .[118] بعد استعادة اللغة الانجليزية ، كان فيه اجتماعات منتظمة فى كلية جريشام.[119] يُعتقد على نطاق واسع ان المجموعات كانت مصدر الهام لتاسيس الجمعية الملكية.[118] يظل البحث العلمى والتطوير مهمين فى جامعات انجلترا ، مع انشاء مجمعات علمية كتير لتسهيل الانتاج والتعاون مع الصناعة.[120] بين 2004 و 2008 ، انتجت المملكة المتحدة 7 فى المائة من اوراق البحث العلمى فى العالم واخدت 8 فى المائة من الاستشهادات العلمية ، هيا تالت وتانى اعلى نسبة فى العالم (بعد امريكا والصين ، على التوالي).[121] تشمل المجلات العلمية الصادرة فى انجلترا Nature والمجلة الطبية البريطانية و The Lancet . يتولى قسم العلوم والابتكار والتكنولوجيا ووزير الدولة للعلوم والابتكار والتكنولوجيا ووزير الدولة للعلوم والبحث والابتكار المسؤولية عن العلوم فى انجلترا.[122]

دى فاكتو لغة انجلترا الرسمية هيا الانجليزيه [123][124]

لينكات برانيه

تعديل

مصادر

تعديل
  1. مُعرِّف مكان في موقع "أرش إنفورم" (archINFORM): https://www.archinform.net/ort/2773.htm — تاريخ الاطلاع: 5 نوفمبر 2018
  2.     {{cite web}}: Empty citation (help)
  3. مُعرِّف موسوعة بروكهوس على الإنترنت: https://brockhaus.de/ecs/enzy/article/england — تاريخ الاطلاع: 30 مايو 2021
  4. Office for National Statistics (United Kingdom). "The Countries of the UK". statistics.gov.uk. Archived from the original on 20 December 2008. Retrieved 1 February 2009.
  5. "England – Culture". britainusa.com. Archived from the original on 16 May 2008. Retrieved 1 February 2009.
  6. "Industrial Revolution". Ace.mmu.ac.uk. Archived from the original on 27 April 2008. Retrieved 1 February 2009.
  7. "2022-2023 Best Global Universities Rankings", U.S. News & World Report
  8. Park, Neil (24 June 2020). "Population estimates for UK, England and Wales, Scotland and Northern Ireland". www.ons.gov.uk. Office for National Statistics (United Kingdom).
  9. 2011 Census – Population and household estimates for England and Wales, March 2011.
  10. Phelan, Kate (4 October 2016). "The Partition Of Ireland: A Short History". Culture Trip. Retrieved 20 May 2019.
  11. "England". England. http://www.etymonline.com/index.php?term=England. Retrieved 21 July 2010.
  12. خطأ: الوظيفة "harvard_citation_no_bracket" غير موجودة..
  13. Molyneaux 2015.
  14. "Germania". Tacitus. Archived from the original on 2008-09-16. Retrieved 5 September 2009.
  15. "Angle". Angle. http://dictionary.oed.com/cgi/entry/50075354?single=1&query_type=word&queryword=Angle&first=1&max_to_show=10. Retrieved 5 September 2009.
  16. خطأ: الوظيفة "harvard_citation_no_bracket" غير موجودة.
  17. خطأ: الوظيفة "harvard_citation_no_bracket" غير موجودة..
  18. "500,000 BC – Boxgrove". Current Archaeology. Current Publishing. 24 May 2007. Retrieved 20 December 2010.
  19. "Palaeolithic Archaeology Teaching Resource Box" (PDF). Palaeolithic Rivers of South-West Britain Project(2006). Archived from the original (PDF) on 5 May 2021. Retrieved 20 December 2010.
  20. Oppenheimer 2006.
  21. "Tertiary Rivers: Tectonic and structural background". University of Cambridge. Retrieved 9 September 2009.
  22. "Function and significance of Bell Beaker pottery according to data from residue analyses". Retrieved 21 December 2010.
  23. "Cornelius Tacitus, The Annals". Alfred John Church, William Jackson Brudribh, Ed. Retrieved 22 December 2010.
  24. Bedoyere, Guy. "Architecture in Roman Britain". Heritage Key. Archived from the original on 3 July 2009. Retrieved 23 December 2010.
  25. Rankov 1994.
  26. Wright 2008.
  27. أ ب James, Edward. "Overview: Anglo-Saxons, 410 to 800". BBC. Retrieved 3 December 2010.
  28. Dark, Ken R. (2003). "Large-scale population movements into and from Britain south of Hadrian's Wall in the fourth to sixth centuries AD" (PDF). Archived from the original (PDF) on 1 June 2021. Retrieved 20 June 2020.
  29. Härke, Heinrich (2011). "Anglo-Saxon Immigration and Ethnogenesis". Medieval Archaeology. 55 (1): 1–28. doi:10.1179/174581711X13103897378311.
  30. "The Christian Tradition". PicturesofEngland.com. Retrieved 5 September 2009.
  31. Kirby 2000.
  32. Lyon 1960.
  33. "Overview: The Normans, 1066–1154". BBC. Retrieved 3 December 2010.
  34. خطأ: الوظيفة "harvard_citation_no_bracket" غير موجودة.
  35. أ ب خطأ: الوظيفة "harvard_citation_no_bracket" غير موجودة..
  36. "Edward I (r. 1272–1307)". Royal.gov.uk. Archived from the original on 24 June 2008. Retrieved 21 September 2009.
  37. Fowler 1967.
  38. خطأ: الوظيفة "harvard_citation_no_bracket" غير موجودة.; خطأ: الوظيفة "harvard_citation_no_bracket" غير موجودة..
  39. Crofton 2007.
  40. "Richard III (r. 1483–1485)". Royal.gov.uk. Archived from the original on 10 July 2008. Retrieved 21 September 2009.
  41. "Royal Navy History, Tudor Period and the Birth of a Regular Navy". Archived from the original on 18 January 2012. Retrieved 24 December 2010.
  42. Scruton 1982, p. 470.
  43. "Tudor Parliaments". Spartacus Educational (in الإنجليزية). Retrieved 4 April 2021.
  44. أ ب خطأ: الوظيفة "harvard_citation_no_bracket" غير موجودة..; "Making the Act of Union". Parliament.uk. Archived from the original on 9 June 2008. Retrieved 5 September 2009.
  45. Hay, Denys. "The term "Great Britain" in the Middle Ages" (PDF). ads.ahds.ac.uk. Archived from the original (PDF) on 25 March 2009. Retrieved 19 February 2009.
  46. "Oliver Cromwell (English statesman)". Encyclopædia Britannica. britannica.com. 2009. Retrieved 8 August 2009.
  47. Lyndsey Bakewell, "Changing scenes and flying machines: re-examination of spectacle and the spectacular in Restoration theatre, 1660–1714" (PhD.
  48. "Democracy Live: Black Rod".
  49. "The History Press | The Stuarts". www.thehistorypress.co.uk (in الإنجليزية). Retrieved 11 April 2021.
  50. أ ب "The first Parliament of Great Britain". Parliament.uk. Archived from the original on 21 June 2008. Retrieved 5 September 2009.
  51. Gallagher 2006.
  52. Hudson, Pat. "The Workshop of the World". BBC. Retrieved 10 December 2010.
  53. أ ب خطأ: الوظيفة "harvard_citation_no_bracket" غير موجودة.; خطأ: الوظيفة "harvard_citation_no_bracket" غير موجودة..
  54. "Department of History – Napoleonic Wars". 28 July 2014. Archived from the original on 28 July 2014. Retrieved 8 April 2021.
  55. خطأ: الوظيفة "harvard_citation_no_bracket" غير موجودة..; Birmingham City Council. "Heritage". visitbirmingham.com. Archived from the original on 26 April 2012. Retrieved 4 October 2009.
  56. "Manchester – the first industrial city". Entry on Sciencemuseum website. Archived from the original on 9 March 2012. Retrieved 17 March 2012.
  57. "Regency | British Architectural Dates and Styles | Property | UK | Mayfair Office". www.mayfairoffice.co.uk. Retrieved 8 April 2021.
  58. Bennet, Geoffrey (2004).
  59. خطأ: الوظيفة "harvard_citation_no_bracket" غير موجودة..
  60. Atterbury, Paul (17 February 2011). "Victorian Technology". BBC History. Retrieved 13 October 2020.
  61. Crawford, Elizabeth. "Women: From Abolition to the Vote". BBC. Retrieved 10 December 2010.
  62. "Manor House. Edwardian Life | PBS". www.pbs.org.
  63. Cox 1970, p. 180.
  64. خطأ: الوظيفة "harvard_citation_no_bracket" غير موجودة.; خطأ: الوظيفة "harvard_citation_no_bracket" غير موجودة..
  65. خطأ: الوظيفة "harvard_citation_no_bracket" غير موجودة..
  66. أ ب خطأ: الوظيفة "harvard_citation_no_bracket" غير موجودة..
  67. Keating, Michael (1 January 1998). "Reforging the Union: Devolution and Constitutional Change in the United Kingdom". Publius: The Journal of Federalism. 28 (1): 217. doi:10.1093/oxfordjournals.pubjof.a029948.
  68. "The coming of the Tudors and the Act of Union". BBC Wales. BBC News. 2009. Retrieved 9 September 2009.
  69. خطأ: الوظيفة "harvard_citation_no_bracket" غير موجودة.; خطأ: الوظيفة "harvard_citation_no_bracket" غير موجودة..
  70. "United Kingdom" CIA The World Factbook].
  71. Cabinet Office (26 March 2009). "Devolution in the United Kingdom". cabinetoffice.gov.uk. Retrieved 16 August 2009.
  72. "Lists of MPs". Parliament.uk. Retrieved 21 May 2009.
  73. "Common Law". The People's Law Dictionary. ALM Media Properties. Retrieved 5 October 2013.
  74. "The Common Law in the British Empire". H-net.msu.edu. 19 October 2000. Retrieved 20 August 2011.
  75. أ ب ت خطأ: الوظيفة "harvard_citation_no_bracket" غير موجودة..
  76. "Constitutional reform: A Supreme Court for the United Kingdom" (PDF). DCA.gov.uk. Archived from the original (PDF) on 17 January 2009. Retrieved 5 September 2009.
  77. أ ب "Lord Chancellor and Secretary of State for Justice – GOV.UK".
  78. أ ب "Crime over the last 25 years" (PDF). HomeOffice.gov.uk. Archived from the original (PDF) on 24 March 2009. Retrieved 5 September 2009.
  79. أ ب "Offender management statistics quarterly: April to June 2022". GOV.UK (in الإنجليزية). Retrieved 2022-11-14.
  80. أ ب خطأ: الوظيفة "harvard_citation_no_bracket" غير موجودة.
  81. خطأ: الوظيفة "harvard_citation_no_bracket" غير موجودة..
  82. خطأ: الوظيفة "harvard_citation_no_bracket" غير موجودة..
  83. خطأ: الوظيفة "harvard_citation_no_bracket" غير موجودة..
  84. "English Channel". Encyclopædia Britannica. britannica.com. 2009. Retrieved 15 August 2009.
  85. "History". EuroTunnel.com. Archived from the original on 16 November 2008. Retrieved 5 September 2009.
  86. "The River Severn". BBC. Retrieved 5 December 2010.
  87. "Severn Bore and Trent Aegir". Environment Agency. Archived from the original on 22 November 2010. Retrieved 5 December 2010.
  88. "River Thames and London (England)". London Evening Standard. Retrieved 17 August 2009.
  89. أ ب "North West England & Isle of Man: climate". Met Office. Archived from the original on 5 June 2011. Retrieved 5 December 2010.
  90. "Pennines". Smmit Post. Retrieved 8 September 2009.
  91. "National Parks – About us". nationalparks.gov.uk. Archived from the original on 27 October 2010. Retrieved 5 December 2010.
  92. Office for National Statistics. "Regional Accounts". statistics.gov.uk. Archived from the original on 26 August 2009. Retrieved 17 September 2009.
  93. "CIA – The World Factbook". Cia.gov. Retrieved 27 April 2013.
  94. "Financial Centre". London.gov.uk. Archived from the original on 13 July 2011. Retrieved 5 September 2009.
  95. City of London Policy; Resources Committee. "The Global Financial Centres Index" (PDF). cityoflondon.gov.uk. Archived from the original (PDF) on 7 October 2009. Retrieved 5 September 2009. {{cite web}}: |last= has generic name (help)
  96. "The Bank's relationship with Parliament". BankofEngland.co.uk. Archived from the original on 8 July 2009. Retrieved 5 September 2009.
  97. "Monetary Policy Committee". BankofEngland.co.uk. Archived from the original on 8 July 2009. Retrieved 5 September 2009.
  98. "England Exports". EconomyWatch.com. Archived from the original on 5 January 2012. Retrieved 5 September 2009.
  99. "From the Margins to the Mainstream – Government unveils new action plan for the creative industries". DCMS. 9 March 2007. Archived from the original on 4 December 2008. Retrieved 9 March 2015.
  100. Tovey, Alan. "New aerospace technologies to get £365 million funding". Retrieved 11 June 2017.
  101. أ ب ت ث "Reasons to be cheerful about the UK aerospace sector". theengineer.co.uk. 14 October 2013. Archived from the original on 9 September 2015. Retrieved 24 August 2014.
  102. "About – Rolls-Royce". Archived from the original on 7 October 2014. Retrieved 7 October 2014.
  103. "The Pharmaceutical sector in the UK". Department for Business, Innovation & Skills. Archived from the original on 12 December 2012. Retrieved 9 March 2015.
  104. "World Guide – England – Economy Overview". World Guide. Intute. Retrieved 9 September 2009.
  105. "اقتصاد المملكه المتحده" (PDF). PTeducation. Archived from the original (PDF) on 23 November 2009. Retrieved 8 October 2009.
  106. "Coal | Mines and quarries | MineralsUK". MineralsUK. Retrieved 7 July 2016.
  107. Gascoin, J. "A reappraisal of the role of the universities in the Scientific Revolution", in Lindberg, David C. and Westman, Robert S., eds (1990), Reappraisals of the Scientific Revolution.
  108. Spratt, H. P. (1958). "Isambard Kingdom Brunel". Nature. 181 (4626): 1754–1755. Bibcode:1958Natur.181.1754S. doi:10.1038/1811754a0.
  109. خطأ: الوظيفة "harvard_citation_no_bracket" غير موجودة.
  110. Ronald Shillingford (2010).
  111. خطأ: الوظيفة "harvard_citation_no_bracket" غير موجودة.; خطأ: الوظيفة "harvard_citation_no_bracket" غير موجودة.; خطأ: الوظيفة "harvard_citation_no_bracket" غير موجودة.
  112. "Information on Royal Charters | Royal Society". royalsociety.org (in الإنجليزية البريطانية). Retrieved 9 April 2021.
  113. Wohleber, Curt (Spring 2006). "The Vacuum Cleaner". Invention & Technology Magazine. American Heritage Publishing. Archived from the original on 13 March 2010. Retrieved 8 December 2010.
  114. "English Inventors and Inventions". English-Crafts.co.uk. Archived from the original on 15 April 2010. Retrieved 5 September 2009.
  115. أ ب "The formal title as adopted in the royal charter" (PDF). royalsociety.org.
  116. "Welcome to the Royal Society | Royal Society". royalsociety.org (in الإنجليزية البريطانية). Retrieved 9 April 2021.
  117. Syfret (1948) p. 75
  118. أ ب Syfret (1948) p. 78
  119. "London Royal Society". University of St Andrews. Archived from the original on 14 April 2009. Retrieved 8 December 2009.
  120. Castells, M.; Hall, P.; Hall, P.G. (2004).
  121. "Knowledge, networks and nations: scientific collaborations in the twenty-first century" (PDF). Royal Society. 2011. Archived from the original (PDF) on 3 June 2011.
  122. "Department for Science, Innovation and Technology". GOV.UK (in الإنجليزية). Retrieved 2023-02-12.
  123. "English language – Government, citizens and rights". Directgov. Archived from the original on 2012-10-15. Retrieved 23 August 2011.
  124. "Commonwealth Secretariat – UK". Commonwealth Secretariat. Retrieved 23 August 2011.
 
فيه فايلات فى تصانيف ويكيميديا كومونز عن:
 
انجلترا على مواقع التواصل الاجتماعى
 


المرجع غلط: <ref> فى تاجز موجوده لمجموعه اسمها "lower-alpha", بس مافيش مقابلها تاجز <references group="lower-alpha"/> اتلقت