يوڤينتوس (ايطالى:Juventus), نادى ايطالى لكوره قدم, اتآسست تاريخ 1 نوڤمبر 1897, يشتهر لقب اليوڤى بالست العجوز, ومعنى يوڤينتوس باللاتينى "الشاب" او "شباب". كانت ليها انجازات كتيره واللى منها انه واخده بطوله الدورى الايطالى 32 مره واللى كان اخرها موسم 2015-16.[2][3][4][5][6][7][8]

يوڤينتوس
،  و
 

 

المؤسس انريكو كانفارى ،  واوجينيو كانفارى ،  وامبيرتو مالڤانو ،  وكارلو ڤيتوريو ڤاريتى ،  ودومينيك دونا   تعديل قيمة خاصية المؤسس (P112) في ويكي بيانات
اتأسس سنة 1 نوفمبر 1897[1]  تعديل قيمة خاصية البدايه (P571) في ويكي بيانات
موقع المقر الرئيسى تورينو   تعديل قيمة خاصية موقع المقر الرئيس (P159) في ويكي بيانات
الملعب ستاد يوفينتوس   تعديل قيمة خاصية الملعب (P115) في ويكي بيانات
البلد
ايطاليا (1946–)
مملكة ايطاليا (1897–1946)  تعديل قيمة خاصية البلد (P17) في ويكي بيانات
الدورى دورى ايطاليا درجه أ
دورى ايطاليا درجه أ   تعديل قيمة خاصية الدوري (P118) في ويكي بيانات
تاريخ التأسيس 1 نوفمبر 1897[1]  تعديل قيمة خاصية البدايه (P571) في ويكي بيانات
الرئيس اوجينيو كانفارى
انريكو كانفارى
كارلو ڤيتوريو ڤاريتى
اندريا انييلى
جامبييرو بونيبيرتى   تعديل قيمة خاصية الريس (P488) في ويكي بيانات
المدرب ماسيميليانو اليجرى (16 يوليه 2014–16 يونيه 2019)
تشيرو فيرارا (2009–2010)
لويجى ديلنيرى (2010–2011)
البيرتو زاكيرونى (2010–2010)
انطونيو كونتى (31 مايو 2011–30 يونيه 2012)
جينو كارولى (1923–1926)
انطونيو كونتى (9 ديسمبر 2012–15 يوليه 2014)
ماسيمو كاريرا (1 يوليه 2012–15 اكتوبر 2012)
انجيلو اليسيو (16 اكتوبر 2012–9 ديسمبر 2012)
كلوديو رانييرى (1 يوليه 2007–18 مايو 2009)
كارلو انشيلوتى (7 فبراير 1999–30 يونيه 2001)
ديدييه ديشان (10 يوليه 2006–26 مايو 2007)
فابيو كابيلو (29 مايو 2004–4 يوليه 2006)
مارتشيلو ليبى (1 يوليه 2001–28 مايو 2004)
مارتشيلو ليبى (1 يوليه 1994–7 فبراير 1999)
جوفانى تراباتونى (1 يوليه 1991–30 يونيه 1994)
جوفانى تراباتونى (1 يوليه 1976–3 مايو 1986)
ماوريسيو سارى (16 يونيه 2019–8 اغسطس 2020)
اندريا بيرلو (8 اغسطس 2020–28 مايو 2021)
ماسيميليانو اليجرى (1 يوليه 2021–17 مايو 2024)
باولو مونتيرو (17 مايو 2024–)  تعديل قيمة خاصية المُدرِّب (P286) في ويكي بيانات
الموقع الرسمى الموقع الرسمى (اكتر من لغه )  تعديل قيمة خاصية الويبسايت الرسمى (P856) في ويكي بيانات
مشاركات
صوره قديمه للعيبه يوڤينتوس

نادى يوڤينتوس لكرة القدم (من Latin: iuventūs ، 'شباب'؛  )، والمعروف بالعامية باسم اليوفي (  ) ، [9] هو نادى كرة قدم إيطالى محترف مقره فى تورينو ، بيدمونت ، ويتنافس فى دورى الدرجة الأولى ، الدرجة الأولى فى نظام الدورى الإيطالى لكرة القدم . اتأسس النادى سنة 1897 على ايد مجموعة من الطلاب التورينيين، و لبس النادى طقم أساسى مخطط بالأبيض والأسود من سنة 1903 ولعب ماتشات على أرضه فى ملاعب مختلفة حول مدينته، و كان آخرها ملعب يوڤينتوس اللى يتسع لـ 41.507 متفرج. الملقب بـ la Vecchia Signora ("السيدة العجوز")، كسب النادى بـ 36 لقب دورى رسمي، 14 لقب كأس ايطاليا وتسعة ألقاب كأس السوبر الإيطالى ، كونه صاحب الأرقام القياسية لجميع دى المسابقات؛ اثنان كأس إنتركونتيننتال ، اثنان كأس اوروبا / دورى أبطال أوروبا ، واحد كأس الكؤوس الأوروبية ، رقم قياسى وطنى مشترك لثلاثة كأس الاتحاد الأوروبى ، اثنان كأس السوبر الأوروبى وسجلات وطنية مشتركة لواحد كأس الاتحاد الأوروبى لكرة القدم إنترتوتو . وبالتالي، يتصدر الفريق التصنيف التاريخى للاتحاد الإيطالى جيوكو كالتشيو (FIGC)، فى الوقت نفسه على الساحة الدولية يحتل النادى المركز [a] فى اوروبا والمركز الاتناشر فى العالم لاكبر عدد من ألقاب الاتحاد القارى مع 11 لقب، و المركز الرابع فى تصنيف مسابقات الاتحاد الأوروبى لكرة القدم (UEFA) ، بعد حصوله على [b] معامل نقاط خلال سبعة مواسم من تقديمه سنة 1979، و هو اكبر عدد بالنسبة لفريق إيطالي. الفريق فى الحالتين والمشترك التانى بشكل عام فى الأخير المذكور.

تأسس باسم نادى يوڤينتوس الرياضي، فى البداية كنادٍ لألعاب القوى ، [12] و هو تانى أقدم نادى من نوعه لسه نشط فى البلاد بعد قسم كرة القدم فى جنوة (1893) ويتنافس فى كل موسم للنادى الأول. القسم (أعيدت صياغته بأشكال مختلفة لحد بداية الدورى الإيطالى سنة 1929) من ظهوره لأول مرة سنة 1900 باستثناء موسم 2006–07 ، وتتم إدارته على ايد عيلة أنييلى الصناعية بشكل مستمر بالتقريب من سنة 1923. [c] العلاقة بين النادى وتلك السلالة هيا الأقدم والأطول فى الرياضة الوطنية ، ده يخللى يوڤينتوس واحد من أوائل الأندية الرياضية المحترفة فى البلاد ، [14] بعد ما أثبت نفسه كقوة رئيسية فى المرحلة الوطنية من التلاتينات وعلى مستوى الاتحاد من نص السبعينيات، و أصبح، على أساس شبه مستقر، واحد من أغنى عشرة لاعبين فى كرة القدم العالمية حسب القيمة والإيرادات والأرباح من نص التسعينيات., تم إدراجه فى البورصة الإيطالية من سنة 2001.

النادى تحت إدارة جيوفانى تراباتونى ، كسب 13 لقب فى السنين العشر اللى سبقت سنة 1986، بما فيها ستة ألقاب دورى وخمسة ألقاب دولية، و بقا أول فريق يكسب كل المسابقات الموسمية الثلاث اللى ينظمها اتحاد الاتحادات الأوروبية لكرة القدم: 1976-1976. 77 كأس الاتحاد الأوروبى (أول فريق من جنوب اوروبا يفعل ذلك)، وكأس الكؤوس الأوروبية 1983–84 وكأس أبطال اوروبا 1984–85 . مع انتصاراته المتتالية فى كأس السوبر الأوروبى سنة 1984 وكأس الإنتركونتيننتال سنة 1985 ، بقا الفريق الاولانى والوحيد لحد دلوقتى فى العالم اللى يكمل اكتساح نظيف لجميع جوايز الكونفدرالية الخمسة التاريخية؛ و هو إنجاز أعاد تأكيده باللقب اللى كسب به فى كأس الاتحاد الأوروبى لكرة القدم إنترتوتو 1999 بعد فتره ناجحة تانيه بقيادة مارسيلو ليبى ، و ذلك، لحد سنة 2022 ، بقا النادى الإيطالى المحترف الوحيد اللى كسب بكل التكريم المستمر المتاح له. الفريق الاولانى وينظمه اتحاد كرة القدم الوطنى أو الدولي. [d] فى ديسمبر 2000، احتل يوڤينتوس المركز السابع فى تصنيف الفيفا التاريخى احسن الأندية فى العالم، [15] و بعد 9 سنين اخد المركز التانى كاحسن نادى فى اوروبا خلال القرن العشرين بناء على دراسة إحصائية. سلسلة من الاتحاد الدولى لتاريخ و إحصائيات كرة القدم (IFFHS)، هيا الأعلى بالنسبة لنادٍ إيطالى فى كليهما.[16]

قاعدة جماهير النادى هيا الاكبر على المستوى الوطنى وواحدة من اكبر القواعد فى كل اماكن العالم.[17] على عكس معظم مجموعات المشجعين الرياضيين الأوروبيين، اللى فى الغالب ما تتركز حول المدينة الأصلية لناديهم، [14] فهى منتشرة على نطاق واسع فى كل اماكن البلاد وفى الشتات الإيطالى ، ده يخللى يوڤينتوس رمز لـ anticampanilismo ("مكافحة ضيق الأفق") و italianità ("الإيطالية").[18] [19] كسب لعيبة يوڤينتوس بثمانى جوايز الكرة الذهبية ، أربع منها فى سنين متتالية (1982-1985، و هو رقم قياسى مشترك إجمالي)، من بينهم ميشيل بلاتينى و 3 من الفائزين الخمسة اللى يحملون الجنسية الإيطالية كأول لاعب يمثل الدورى الإيطالي. وعمر سيفورى وعضو قطاع الشباب السابق باولو روسى ; فازوا كمان ب 4 جوايز FIFA احسن لاعب فى العالم ، مع الفائزين روبرتو باجيو و زين الدين زيدان ، و هو رقم قياسى وطنى وتالت وتانى أعلى مستوى مشترك على التوالى فى الجوايز المذكورة. أخير، قدم النادى كمان اكبر عدد من اللاعبين للمنتخب الإيطالى - معظمهم فى المسابقات الرسمية بطريقة متواصلة بالتقريب من سنة 1924 - اللى فى الغالب ما شكلوا المجموعة اللى قادت فريق الأزورى لالنجاح الدولي، والأهم من كده فى أعوام 1934 و 1982 و 2006. كأس العالم .

تاريخ تعديل

السنين الأولى (1897–1918) تعديل

 
واحده من اللقطات الأولى لنادى يوڤينتوس، سنة 1899

نادى يوڤينتوس اتأسس باسم نادى يوڤينتوس الرياضى فى أواخر سنة 1897 على ايد تلاميذ من مدرسة ماسيمو دازيليو ليسيوم فى تورينو، ومن بينهم أوجينيو كانفارى وإنريكو كانفارى .[20] تم تغيير اسمه لنادى كرة القدم يوڤينتوس بعد كده ب سنتين .[21] انضم لبطولة كرة القدم الإيطالية سنة 1900 . لعب يوڤينتوس أول ماتش له فى بطولة كرة القدم الإيطالية فى 11 مارس 1900، حيث خسر 1-0 قدام تورينيزى .[22]

 
فريق يوڤينتوس خلال موسم 1905 اللى كسب فيه أول لقب للدورى
سنة 1904، أعاد رجل الأعمال ماركو أجمونى مارسان إحياء الشؤون المالية ليوڤينتوس،و ده جعل من الممكن نقل ملعب التدريب من ساحة دارمى لملعب فيلودروم أومبرتو الاولانى الاكتر ملاءمة. خلال الفتره دى، لبس الفريق طقم باللونين الوردى والأسود. كسب يوڤينتوس لأول مرة ببطولة كرة القدم الإيطالية سنة 1905 وقت اللعب على ملعب فيلودروم أومبرتو الاولانى . بحلول ده الوقت، تغيرت ألوان النادى لخطوط سوداء وبيضاء، مستوحاة من الجانب الإنجليزى مقاطعة نوتس .

كان فيه انقسام فى النادى سنة 1906، بعد ما فكر بعض الموظفين فى نقل اليوفى من تورينو.[21] ألفريد ديك ، رئيس النادي، ماكانش سعيدًا بده، وغادر مع بعض اللاعبين البارزين لتأسيس إف بى [e] تورينو ، اللى أدى بدوره لظهور ديربى ديلا مول .[23] قضى يوڤينتوس معظم الفتره دى فى إعادة البناء بشكل مطرد بعد الانقسام، ونجا من الحرب العالمية الأولى.

هيمنة الدورى (1923–1980) تعديل

 
"الثلاثى السحري" ( Trio Magico ) لعمر سيفورى وجون تشارلز وجيامبيرو بونيبيرتى سنة 1957

تم انتخاب نائب رئيس شركة فيات إدواردو أنييلى رئيس للنادى سنة 1923 واتفتح ملعب جديد قبل عام واحد.[21] ساعد ده النادى على الفوز ببطولة الدورى التانيه فى 1925–26 Prima Divisione ، بعد فوزه على ألبا روما فى الماتش النهائية ذهاب و إياب بنتيجة إجمالية 12-1. أسس النادى نفسه كقوة رئيسية فى كرة القدم الإيطالية من تلاتينات القرن العشرين، علشان يكون أول نادٍ محترف فى البلاد والأول بقاعدة جماهيرية لا مركزية، [24]و ده قاده لالفوز بخمس بطولات كرة قدم إيطالية متتالية وتشكيل النواة. من منتخب ايطاليا لكرة القدم خلال فتره فيتوريو بوزو ، بما فيها أبطال كأس العالم لكرة القدم 1934 ، مع لاعبين نجوم زى رايموندو أورسى ، لويجى بيرتولينى ، جيوفانى فيرارى ، ولويس مونتى ، من تانيين.[25][26] من سنة 2022، هو النادى اللى اخد اكبر عدد من أبطال كأس العالم برصيد

نقل يوڤينتوس لStadio Comunale ، لكن خلال بقية التلاتينات ومعظم الأربعينيات من القرن العشرين، ماقدروش من استعادة الهيمنة على البطولة. بعد الحرب العالمية الثانية، اتعيين جيانى أنييلى رئيسًا.[21] فى أواخر الأربعينيات و أوائل الخمسينيات من القرن العشرين، أضاف النادى بطولتى دورى أخريين لاسمه، حيث كسب بالدورى الإيطالى موسم 1949–50 تحت إدارة الإنجليزى جيسى كارفر ، بعدين كرر ذلك فى الدورى الإيطالى 1951–52 . بالنسبة لالدورى الإيطالى 1957–58 ، تم توقيع مهاجمين جديدين، الويلزى جون تشارلز والإيطالى الأرجنتينى عمر سيفورى ، للعب مع العضو القديم جيامبيرو بونيبيرتى . فى موسم 1959–60، كسب يوڤينتوس على فيورنتينا ليكمل أول ثبعيده فى الدورى والكأس، و كسب بالدورى الإيطالى 1959–60 ونهائى كأس ايطاليا 1960 . اعتزل بونيبيرتى سنة 1961 بصفته الهداف التاريخى للنادي، برصيد 182 هدف فى كل المسابقات، و هو رقم قياسى للنادى صمد لمدة 45 سنه .

خلال الفترة المتبقية من العقد، كسب النادى بس بالدورى الإيطالى موسم 1966–67 . شافت السبعينيات تعزيز يوڤينتوس لمكانته القوية فى كرة القدم الإيطالية، و تحت قيادة اللاعب السابق تشيستمير فيكباليك ، كسبو لقب الدوري الإيطالى فى موسم 1971–72 ، وتابعوا ذلك فى الدورى الإيطالى فى موسم 1972–73 ، [27] مع اللاعبين. زى اختراق روبرتو بيتيجا وفرانكو كوزيو وخوسيه ألتافينى . خلال الفترة المتبقية من العقد، كسبو الدورى 3 مرات تانيه، حيث ساهم المدافع غايتانو شيريا بشكل كبير. النجاحان الأخيران فى الدورى الإيطالى كانا تحت قيادة جيوفانى تراباتونى ، اللى قاد النادى كمان لأول لقب أوروبى كبير له ، كأس الاتحاد الأوروبى 1976–77 ، وساعد فى استمرار هيمنة النادى لحد الجزء الاولانى من التمانينات.[28]

المرحلة الأوروبية (1980–1993) تعديل

كان عصر تراباتونى ناجح اوى فى التمانينات وبدأ النادى العقد بشكل جيد، و كسب بلقب الدورى 3 مرات تانيه بحلول سنة 1984 وده يعنى أن يوڤينتوس قد كسب بـ 20 لقب للدورى الإيطالى وسمح له بإضافة نجمة ذهبية ثانية لقميصه، علشان يكون النادى الإيطالى الوحيد اللى حقق ذلك.[28] فى الوقت ده بالتقريب ، كان لعيبة النادى يجذبون اهتمام كبير ، وحصل باولو روسى على لقب احسن لاعب كرة قدم فى اوروبا لده العام بعد مساهمته فى فوز ايطاليا فى كأس العالم لكرة القدم 1982 ، حيث اخد لقب احسن لاعب فى البطولة. [29] ميشيل بلاتينى اخد لقب احسن لاعب فى اوروبا 3 سنين متتالية أعوام 1983 و 1984 و 1985، و هو رقم قياسي.[30] يوڤينتوس هو النادى الاولانى و واحد من الناديين الوحيدين اللى كسب لاعبان من ناديهما بالجايزة فى 4 سنين متتالية.[31] [f] بلاتينى كان سجل هدف الفوز فى نهائى كأس اوروبا سنة 1985 ضد ليفربول ؛ و شاب ده كارثة ملعب هيسل اللى غيرت كرة القدم الأوروبية. فى ذلك العام، بقا يوڤينتوس أول ناد فى تاريخ كرة القدم الأوروبية يكسب كل مسابقات الاتحاد الأوروبى الثلاث الكبرى؛ بعد فوزه بكأس الإنتركونتيننتال سنة 1985 ، بقا النادى كمان الاولانى والوحيد لحد دلوقتى فى تاريخ كرة القدم اللى يكسب كل المسابقات الكونفدرالية الخمس الممكنة، و هو الإنجاز اللى أعاد تأكيده بالمركز السادس. كسب باللقب فى كأس الاتحاد الأوروبى لكرة القدم إنترتوتو 1999 . [33]

باستثناء الفوز بالدورى الإيطالى 1985–86 المتنازع عليه بشدة، ما كانتش بقية التمانينات ناجحة اوى للنادي. و الاضطرار لالتنافس مع نابولى بقيادة دييجو مارادونا ، كسب كلا ناديى ميلانو، إيه سى ميلان وإنتر ميلان ، بالبطولات الإيطالية؛ حقق يوڤينتوس الثبعيده بفوزه بكأس ايطاليا 1989–90 ونهائى كأس الاتحاد الأوروبى 1990 تحت إشراف أسطورة النادى السابق دينو زوف . سنة 1990، نقل يوڤينتوس كمان لمنزله الجديد، Stadio delle Alpi ، اللى اتبنا لكأس العالم 1990 FIFA . [34] رغم وصول النجم الإيطالى روبرتو باجيو بعد كده من كده العام مقابل رسم قياسى فى انتقالات كرة القدم العالمية ، أوائل التسعينيات تحت قيادة لويجى مايفريدى بعد كده تراباتونى تانى شافت كمان نجاح ضئيل ليوڤينتوس، حيث تمكنوا بس من الفوز بنهائى كأس الاتحاد الأوروبى سنة 1993 .[35]

تجدد النجاح الدولى (1994-2004) تعديل

مارسيلو ليبى تولى تدريب يوڤينتوس فى بداية موسم 1994–95 بالدورى الإيطالى . كان موسمه [21] على رأس النادى ناجح ، سجل يوڤينتوس أول لقب له فى الدورى الإيطالى من نص التمانينات، و نهائى كأس ايطاليا سنة 1995 . ضمت مجموعة اللاعبين خلال الفتره دى تشيرو فيرارا وروبرتو باجيو وجيانلوكا فيالى والشاب أليساندرو ديل بييرو . قاد ليبى يوڤينتوس لكأس السوبر الإيطالى سنة 1995 ودورى أبطال اوروبا 1995–96 ، بفوزه على أياكس ببينالتيات بعد التعادل 1–1 اللى سجل فيه فابريزيو رافانيلى ليوڤينتوس. النادى ما ارتاحش فترة طويلة بعد فوزه بكأس أوروبا، تم ضم المزيد من اللاعبين المرموقين لالفريق زى زين الدين زيدان ، وفيليبو إنزاغى ، وإدغار ديفيدز . على أرضه،يوڤينتوس كسب الدورى الإيطالى 1996–97 ، ودافع بنجاح عن لقبه فى الدورى الإيطالى 1997–98 ، و كسب بكأس السوبر الأوروبى 1996 ، و بعد كده بكأس الإنتركونتيننتال 1996 .[36] وصل يوڤينتوس لنهائى دورى أبطال اوروبا مرتين متتاليتين خلال الفتره دى لكنه خسر قدام بوروسيا دورتموند وريال مدريد ، [37] على التوالى فى 1997 و 1998 [38][39]

بعد غياب لمدة موسمين ونصف، رجع ليبى لالنادى سنة 2001، بعد إقالة بديله كارلو أنشيلوتى ، وتعاقد مع لاعبين مشهورين زى جيانلويجى بوفون ، ديفيد تريزيجيه ، بافيل ندفيد ، وليليان تورام ، لمساعدة الفريق. فريق للفوز بالدورى الإيطالى 2001–02 ، اللى كان الاولانى له من سنة 1998، و أكد نفسه فى الدورى الإيطالى 2002–03 . كان كمان جزء من نهائى دورى أبطال اوروبا 2003 الإيطالى بالكامل لكنه خسر قدام ميلان ببينالتيات بعد انتهاء الماتش بالتعادل 0-0. فى ختام الموسم التالي، اتعيين ليبى مدرب للمنتخب الإيطالي،و ده وضع حدًا لواحدة من اكتر فترات التدريب المثمرة فى تاريخ يوڤينتوس.[28]

فضيحة الكالتشيوبولي (2004–2007) تعديل

اتعيين فابيو كابيلو مدرب يوڤينتوس سنة 2004 وقاد النادى لالمركزين الأولين على التوالى فى الدورى الإيطالي. فى مايو 2006، ظهر يوڤينتوس ك واحد من الأندية الخمسة المرتبطة بفضيحة الكالتشيوبولي . فى يوليو، اتحط يوڤينتوس فى قاع جدول الدورى وهبط لدورى الدرجة التانيه لأول مرة فى تاريخه. تم تجريد النادى كمان من لقب الدورى الإيطالى موسم 2004–05 ، فى حين اعلان الفائز بالدورى الإيطالى موسم 2005–06 ، بعد فترة من الحكم تحت التحكيم ، على أنه صاحب المركز التالت إنتر ميلان. تظل دى قضية محل نقاش ومثير للجدل، خصوصا بسبب مشاركة إنتر ميلان اللى تم الكشف عنها بعدين ، واعتبرت بطولة 2004 (الوحيدة اللى يتم التحقيق فيها) منتظمة و مش ثابتة، تمت تبرئة يوڤينتوس كنادى فى إجراءات العدالة العادية، [40] تنازلهم قدام استئناف المحاكم المدنية الإيطالية، اللى كان من الممكن أن يبرئ اسم النادى ويتجنب الهبوط، بعد ما هدد الفيفا بتعليق الاتحاد الإيطالى لكرة القدم (FIGC) ومنع كل الأندية الإيطالية من اللعب الدولي، [41][42][43] والدوافع، زى المشاعر الشعبية (مشاعر الناس)، [44] والقاعدة المخصصة اللى اتنشأت جديد والمستخدمة لهبوط النادى ل الدرجة الثانية. .[45][46]

 
حارس المرمى النجم جيانلويجى بوفون كان من مجموعة اللاعبين اللى بقو مع النادى بعد هبوطه دورى الدرجة التانيه سنة 2006.

غادر الكتير من اللاعبين الأساسيين بعد هبوطهم لدورى الدرجة الثانية، بما فيها تورام، المهاجم النجم زلاتان إبراهيموفيتش، لعيبة خط الوسط إيمرسون و باتريك فييرا، ولاعبى الدفاع فابيو كانافارو و جيانلوكا زامبروتا؛[47] بقى لاعبون تانيين من الأسماء الكبيرة، زى ديل بييرو، بوفون، تريزيجيه، وندفيد، و قلب الدفاع المستقبلى للنادى جيورجيو كيلينى، لمساعدة النادى على الرجوع للدورى الإيطالي،[48] تم دمج الشباب من Campionato Nazionale Primavera (فريق الشباب)، زى سيباستيان جيوفينكو وكلاوديو ماركيزيو، فى الفريق الأول.[49][50]

يوڤينتوس كسب لقب كاديتى (بطولة دورى الدرجة الثانية) رغم بدايته بخصم النقاط وحصوله على ترقية مباشرة لالدرجة الأولى، ديل بييرو اخد جايزة الهداف برصيد 21 هدف ، كفائز بالدورى بعد 2006–07 الدورى الإيطالى الموسم.[51]

فى وقت مبكر من سنة 2010، لما تورطت الكتير من الأندية التانيه و كان إنتر ميلان وليفورنو وميلانو مسؤولين عن انتهاكات مباشرة للمادة 6 فى تقرير بلازى 2011، فكر يوڤينتوس فى تحدى تجريد الدورى الإيطالي من سنة 2006 وعدم التنازل عن لقب 2005. ، اعتمادًا على نتائج محاكمات الكالتشيوبولى المرتبطة بفضيحة 2006. لما تم شطب إدانة المدير السنه اللى قبلها لوتشيانو موجى فى المحكمة الجبعيده بخصوص بالفضيحة جزئى على ايد المحكمة العليا فى مارس 2015، رفع النادى قضيه ضد الاتحاد الإيطالى لكرة القدم مقابل 443 يورو. مليون دولار عن الأضرار الناجمة عن هبوطهم سنة 2006. عرض رئيس الاتحاد الإيطالى ساعتها كارلو تافيكيو مناقشة إعادة الدوري المفقود مقابل إسقاط يوڤينتوس الدعوى القضائية.[52]

فى سبتمبر 2015، أصدرت المحكمة العليا وثيقة من 150 صفحة تشرح حكمها النهائى فى القضية، استنادا لالحكم الرياضى المثير للجدل سنة 2006، اللى لم يأخذ بعين الاعتبار الأندية التانيه المعنية لأنه مش ممكن تقديمها للمحاكمة بسبب قانون التقادم، وسيكون من الضرورى طلب إلغاء الحكم وفتحه حسب للمادة 39 من قانون العدالة الرياضية. رغم إلغاء التهم المتبقية دون محاكمة جديدة بسبب قانون التقادم، أكدت المحكمة أن موجى كان متورط بشكل نشط فى الاحتيال الرياضي، اللى كان يهدف لتفضيل يوڤينتوس وزيادة مكاسبه الشخصية حسب لجورنال لا جازيتا ديلو سبورت .[53] كما فعلت محكمة نابولى سنة 2012، [54][55] علقت المحكمة بأن تطورات وسلوك الأندية التانيه والمديرين التنفيذيين لم يتم التحقيق فيها بعمق. وبمجرد استنفاد استئنافهما فى المحاكم الإيطالية، [56] استأنف موجى وجيرودو قدام المحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان فى مارس 2020؛ تم قبول جيراودو فى سبتمبر 2021.[57][58] واصل يوڤينتوس تقديم الطعون الجديدة، اللى اعلان عدم قبولها.[59]

الرجوع للدورى الإيطالى (2007–2011) تعديل

بعد عودتهم لالدورى الإيطالى 2007–08 ، عين يوڤينتوس كلاوديو رانييرى كمدير فني. احتلوا المركز التالت فى موسمهم الاولانى فى دورى الدرجة الأولى و إتأهلوا لالجولة التأهيلية التالتة لدورى أبطال اوروبا 2008-09 فى المراحل التمهيدية. يوڤينتوس وصل دور المجموعات، حيث غلب ريال مدريد فى مباراتى الذهاب والإياب، قبل ما يخسر فى دور خروج المغلوب قدام تشيلسى . تم إقالة رانييرى بعد سلسلة من النتائج الفاشلة واتعيين تشيرو فيرارا كمدير فنى على أساس مؤقت فى آخر مباراتين من الدورى الإيطالى 2008–09 ، قبل ما يتم تعيينه بعدين كمدير فنى للدورى الإيطالى 2009–10 .

أثبتت الفترة اللى قضاها فيرارا كمدرب ليوڤينتوس عدم نجاحها، خرج يوڤينتوس من دورى أبطال اوروبا 2009–10 ، و من كأس ايطاليا 2009–10 ، و احتلاله المركز السادس فى جدول الدورى فى نهاية يناير. 2010،و ده اتسبب فى إقالة فيرارا وتعيين ألبرتو زاكيرونى كمدير مؤقت. لم يتمكن زاكيرونى من مساعدة الفريق على التحسن، علشان هى يوڤينتوس الموسم فى المركز السابع فى الدورى الإيطالي. بالنسبة لالدورى الإيطالى 2010–11 ، تم استبدال جان كلود بلان بأندريا أنييلى كرئيس للنادي. كان الإجراء الاولانى اللى اتخذه أنييلى هو استبدال زاكيرونى والمدير الرياضى أليسيو سيكو بمدير سامبدوريا لويجى ديلنيرى والمدير الرياضى جوزيبى ماروتا . فشل Delneri فى تحسين حظوظه وتم طرده، واتعيين اللاعب السابق والمفضل عند الجماهير أنطونيو كونتى ، جديد بعد فوزه بالترقية مع سيينا ، كبديل لـ Delneri. فى سبتمبر 2011، نقل يوڤينتوس لملعب يوڤينتوس الجديد، المعروف باسم ملعب أليانز من سنة 2017.[60]

9 ألقاب متتالية للدوري (2011–2020) تعديل

 
صانع الألعاب أندريا بيرلو يلعب ليوڤينتوس سنة 2012

مع كونتى كمدرب، ما خسرش يوڤينتوس طول موسم 2011-12 فى الدورى الإيطالى . فى النصف التانى من الموسم، كان الفريق يتنافس فى الغالب مع غريمه الشمالى ميلان على المركز الاولانى فى منافسة ضيقة. كسب يوڤينتوس باللقب فى الجولة 37 بعد فوزه على كاليارى 2-0 وخسارة ميلان قدام إنتر 4-2. بعد الفوز 3–1 فى الجولة الأخيرة ضد أتالانتا ، بقا يوڤينتوس أول فريق يخرج ده الموسم دون هزيمة فى الشكل الحالى المكون من 38 ماتش.[61] فى الدورى الإيطالى 2013–14 ، كسب يوڤينتوس بلقب الدورى الإيطالي للمرة التالتة على التوالى برصيد 102 نقطة و 33 انتصار.[62] و كان اللقب هو بطولة الدورى الرسمية الثلاثين فى تاريخ النادي. وصلو كمان لالدور نصف النهائى من الدورى الأوروبى 2013-14 ، حيث تم إقصائهم على أرضهم قدام كاتيناسيو المكون من عشرة لاعبين بنفيكا ، فى عداد المفقودين نهائى الدورى الأوروبى 2014 فى ال ملعب يوڤينتوس.

 
كابتن يوڤينتوس جورجيو كيلينى يتسلم كأس ايطاليا 2016–17 من سيرجيو ماتاريلا ، رئيس ايطاليا

فى الدورى الإيطالى 2014–15 ، اتعيين ماسيميليانو أليجرى كمدير فني، و كسب معه يوڤينتوس بلقبه الرسمى الحادى و التلاتين،و ده جعله الرابع على التوالي، فضل عن تحقيق الرقم القياسى العاشر لكأس ايطاليا ، بعد فوزه على لاتسيو 2–2 سنة 2015. نهائى كأس ايطاليا للثبعيده المحلية.[63] كسب النادى كمان على ريال مدريد 3–2 فى مجموع المباراتين فى الدور نصف النهائى من دورى أبطال اوروبا 2014–15 ليواجه بارسلونا فى نهائى دورى أبطال اوروبا 2015 فى برلين للمرة الأولى من دورى أبطال اوروبا 2002–03 . خسر يوڤينتوس الماتش النهائية قدام بارسلونا 3-1.[64] فى نهائى كأس ايطاليا 2016 ، كسب النادى باللقب للمرة الحادية عشرة والفوز التانى على التوالي، علشان يكون أول فريق فى تاريخ ايطاليا يكسب الدورى الإيطالى وكأس ايطاليا فى موسمين متتاليين.[65][66][67]

فى نهائى كأس ايطاليا 2017 ، كسب يوڤينتوس بلقب كأس ايطاليا الاتناشر بعد فوزه 2–0 على لاتسيو، علشان يكون أول فريق يكسب 3 ألقاب متتالية.[68] بعد 4 أيام، فى 21 مايو، بقا يوڤينتوس أول فريق يكسب ستة ألقاب متتالية فى الدورى الإيطالي.[69] فى نهائى دورى أبطال اوروبا 2017 ، و هو نهائى دورى أبطال اوروبا التانى فى 3 سنين ، خسر يوڤينتوس 1–4 على ايد حامل اللقب ريال مدريد. حدث تدافع تورينو 2017 قبل عشر دقائق من نهاية الماتش. فى نهائى كأس ايطاليا 2018 ، كسب يوڤينتوس بلقبه التلاتاشر والرابع على التوالى فى فوزه 4-0 على ميلان، ليواصل الرقم القياسى المسجل بألقاب كأس ايطاليا المتتالية.[70] بعدين حصل يوڤينتوس على لقب الدورى الإيطالى للمرة السابعة على التوالي، ليواصل الرقم القياسى للانتصارات المتتالية فى المسابقة.[71] فى كأس السوبر الإيطالى 2018 ، اللىاتعمل فى يناير 2019، لعب يوڤينتوس وميلان، اللى كانا متعادلين فى كأس السوبر الإيطالى بسبعة انتصارات لكل منهما، ضد بعضهما البعض؛ كسب يوڤينتوس بلقبه الثامن بعد فوزه على ميلان 1-0.[72] فى ابريل 2019، يوڤينتوس اخد لقب الدورى الإيطالى للمرة الثامنة على التوالي،و ده عزز الرقم القياسى لعدد الانتصارات المتتالية فى المسابقة.[73] بعد رحيل أليجري، اتعيين [74] سارى مدير للنادى قبل موسم 2019–20 ليوڤينتوس .[75] تم تأكيد فوز يوڤينتوس بلقب الدورى الإيطالى 2019–20 ، حيث وصل لرقم مش مسبوق بتسعة ألقاب دورى متتالية.[76]

التاريخ الحديث (2020 للوقت الحاضر) تعديل

فى 8 اغسطس 2020، أُقيل سارى من منصبه الإداري، بعد يوم واحد من خروج يوڤينتوس من دورى أبطال اوروبا 2019–20 على ايد ليون .[77] وفى نفس اليوم، اتعلن عن اللاعب السابق أندريا بيرلو مدرب جديد، بتوقيع عقد لمدة سنتين .[78] فى كأس السوبر الإيطالى 2020 ، اللىاتعمل فى يناير 2021، كسب يوڤينتوس بلقبه التاسع بعد فوزه 2-0 على نابولى .[79] مع فوز إنتر ميلان بالدورى الإيطالى 2020–21 ، انتهت سلسلة ألقاب يوڤينتوس التسعة المتتالية؛ تمكن النادى من الحصول على المركز الرابع فى اليوم الأخير من الدوري،و ده منح يوڤينتوس التأهل لدورى أبطال اوروبا فى الموسم التالي.[80] فى نهائى كأس ايطاليا 2021 ، كسب يوڤينتوس بلقبه الاربعتاشر.[81] فى 28 مايو، أقال يوڤينتوس بيرلو من منصبه الإداري، [82][83] و أعلن رجوع أليجرى لالنادى كمدرب بعد سنتين من الابتعاد عن الإدارة بعقد مدته أربع سنين . و رغم أن أليجرى كان يعتبر الفوز بالسكوديتو هدف موسمى، [84] لكن يوڤينتوس وصل لالمركز الرابع آخر فى الدوري.[85] بعد الخسارة 4–2 بعد الوقت الإضافى قدام إنتر ميلان فى نهائى كأس ايطاليا 2022 ، كان موسم 2021–22 يوڤينتوس هو الموسم الاولانى من 2010–11 اللى لم يفز فيه النادى بأى لقب.[85]

يوڤينتوسفى موسم 2022–23 ، حقق انتصار واحد و 5 هزايم فى مجموعته بدورى أبطال أوروبا، محقق أسوأ نتيجة له (3 نقاط) واكبر عدد من الخساير فى مرحلة المجموعات بالمسابقة.[86] من خلال فارق الأهداف الاحسن على صاحب المركز الرابع مكابى حيفا ، احتل الفريق المركز التالت وانخفض لالدورى الأوروبي، [86] حيث خسرو 2-1 قدام سيبييا بعد الوقت الإضافى فى ملعب رامون سانشيز بيزخوان فى نصف النهائي. أخير.[87] فى 28 نوفمبر 2022، استقال مجلس الإدارة بأكمله من مناصبه، حيث استقال أندريا أنييلى من منصب الرئيس، وبافيل ندفيد من منصب نائب الرئيس، وماوريتسيو أريفابينى من منصب الرئيس التنفيذي. و كانت رئاسة أنييلى هيا الاكتر انتصار فى تاريخ النادي، حيث كسب بـ19 لقب .[88] قامت شركة إكسور ، المساهم المسيطر فى النادي، بتعيين جيانلوكا فيريرو رئيس جديد ليها قبل اجتماع المساهمين فى 18 يناير 2023

بعد يومين، بعد ما برئته قبل محكمة الاستئناف التابعة للاتحاد الإيطالى فى ابريل ومايو 2022، [89][90][91] تم خصم 15 نقطة من يوڤينتوس كعقوبة لانتهاكات مكاسب رأس المال، كجزء من التحقيق المتعلق بـ موازنات 2019-2021 خلال وباء كوفيد-19 بدايه من نوفمبر 2021. و كان ده أقسى من خصم النقاط اللى أوصى به المدعى العام للاتحاد الإيطالي، اللى قال إن يوڤينتوس " لازم أن ينهى الترتيب دلوقتى خلف روما، بره منطقة كأس أوروبا".[92][93] تسببت العقوبة فى ضجة واحتجاجات بين أنصار يوڤينتوس، [94] اللى ألغوا، أو هددوا بالقيام بذلك، اشتراكاتهم فى سكاى سبورت ودازن .[95] بعد استئناف يوڤينتوس، تم إلغاء القرار فى البداية فى 20 ابريل 2023، [96] لكن تم منح النادى عقوبة جديدة، دى المرة بعشر نقاط، فى 22 مايو.[97] فى إطار تحقيق الاتحاد الإيطالى المذكور أعلاه، فى 29 مايو، اقترح يوڤينتوس صفقة إقرار بالذنب بسبب حساباتهم الكاذبة بخصوص رواتب الموظفين؛ [98][99] تم قبول الطلب بعد يوم واحد ولم يتلق يوڤينتوس اللا غرامة قدرها 718.240 يورو دون أى عقوبة تانيه.[100] أنهى يوڤينتوس الدورى الإيطالى 2022–23 فى المركز السابع وتأهل لدورى المؤتمرات الأوروبى UEFA برصيد 62 نقطة. [g] [101] بس، فى 28 يوليو، طرد الاتحاد الأوروبى لكرة القدم يوڤينتوس من مسابقاته لمدة سنه واحده علشان النادى انتهك اتفاقية التسوية مع الاتحاد الأوروبى لكرة القدم الموقعة فى اغسطس 2022 [102] كان موسم 2023–24 هو الموسم الاولانى اللى لم يشارك فيه يوڤينتوس فى مسابقات الاتحاد الأوروبى لكرة القدم من 2011–12.[102]

كريست والألوان تعديل

يوڤينتوس لعب بفانلات مخططة بالأبيض والأسود، مع شورت أبيض، و ساعات شورت أسود من سنة 1903. فى الأصل، كانو يلعبون بفانلات وردية اللون مع ربطة عنق سوداء. والد واحد من اللاعبين صنع الفانلات الأولى، لكن الغسيل المستمر اتسبب فى بهتان اللون لدرجة أن النادى سعى سنة 1903 لاستبدالها. سأل يوڤينتوس واحد من أعضاء فريقه، الإنجليزى جون سافاج، عما إذا كان عنده أى اتصالات فى انجلترا يمكنها توفير فانلات جديدة بألوان تتحمل الظروف الجوية بشكل أفضل. كان عنده صديق يعيش فى نوتنجهام، اللى كان من أنصار مقاطعة نوتس ، وقام بشحن الفانلات المخططة بالأبيض والأسود لتورينو.[103] و يوڤينتوس لبس الفانلات من كده الحين، معتبر أن الألوان عدوانية وقوية.[103]

خضع الشعار الرسمى ليوڤينتوس لتعديلات مختلفة وصغيرة من عشرينيات القرن العشرين. التعديل السابق لشارة يوڤينتوس تم سنة 2004، لما تغير شعار الفريق لدرع بيضاوى باللونين الأبيض والأسود من النوع اللى يستخدمه رجال الدين الإيطاليون. هيا مقسمة لخمسة خطوط عمودية: خطان أبيضان وثلاثة خطوط سوداء، بداخلها العناصر اللى بعد كده ، فى الوقت نفسه فى قسمها العلوى اسم المجتمع مثبت على قسم محدب أبيض، فوق انحناء ذهبى (ذهبى للشرف). توجد صورة ظلية بيضاء للثور الهائج فى الجزء السفلى من الدرع البيضاوي، متراكبة على درع فرنساوى أسود قديم، والثور الهائج هو رمز لمدينة تورينو. توجد كمان صورة ظلية سوداء لتاج جدارية فوق قاعدة المثلث الكروى الأسود. ده يعتبر ذكرى لمدينة أوغوستا تورينوروم، المدينة القديمة فى العصر الرومانى اللى تعتبر العاصمة دلوقتى لمنطقة بيدمونت هيا الوريثة الثقافية لها. فى يناير 2017، أعلن الرئيس أندريا أنييلى عن تغيير شعار يوڤينتوس لشعار . وبشكل اكتر تحديدًا، فهو رسم توضيحى مكون من حرف " J " باللونين الأبيض والأسود اللى قال أنييلى إنه يعكس "أسلوب حياة يوڤينتوس".[104] كان يوڤينتوس أول فريق فى تاريخ الرياضة يتبنى نجمة كرمز مرتبط بانتصار أى مسابقة، و أضاف نجمة فوق شارته سنة 1958 لتمثيل بطولة كرة القدم الإيطالية العاشرة ولقب الدورى الإيطالي، و من ساعتها بقا مشهور الأندية التانيه كذلك.

الملاعب تعديل

  بعد 1897 و 1898 اللى لعبهم يوڤينتوس فى باركو ديل فالنتينو وباركو سيتاديلا، ماتشاتهم فى ملعب بيازا دارمى لحد سنة 1908، باستثناء سنة 1905 (العام الاولانى للسكوديتو ) و سنة 1906، السنين اللى لعبو فيها فى كورسو رى أومبرتو .

من سنة 1909 لسنة 1922، لعب يوڤينتوس منافساته الداخلية فى ملعب كورسو سيباستوبولى قبل ما ينتقل فى العام اللى بعد كده لمعسكر كورسو مارسيليا، بقى هناك لحد سنة 1933، و كسب 4 ألقاب للدوري. فى نهاية سنة 1933، بدأوا اللعب فى ملعب بينيتو موسولينى الجديد اللى تم افتتاحه لبطولة العالم 1934 . بعد الحرب العالمية الثانية، تم تغيير اسم الملعب لStadio Comunale Vittorio Pozzo . يوڤينتوس لعب ماتشاته على أرضه مقابل 57 ماتش سنين ، المجموع 890 ماتشات الدوري.[105] واستمر الفريق فى استضافة الدورات التدريبية فى الملعب لحد يوليه 2003 [106]

من سنة 1990 لحد موسم 2005–06، ماتشاته على أرضه فى ملعب ديلى ألبي، المصمم لكأس العالم 1990، رغم أنه فى ظروف نادرة جدًا، لعب النادى بعض الماتشات على أرضه فى ملاعب تانيه زى رينزو باربيرا فى باليرمو، دينو مانوزى فى تشيزينا واستاد جوزيبى مياتزا فى ميلانو.[106]

فى اغسطس 2006، رجع يوڤينتوس للعب فى الملعب كومونالي، المعروف ساعتها باسم الاستاد الأولمبى ، بعد إعادة هيكلة الملعب لدورة الألعاب الأولمبية الشتوية 2006 . فى نوفمبر 2008، أعلن يوڤينتوس أنه سيستثمر حوالى 120 يورو مليون دولار لبناء ملعب جديد، ملعب يوڤينتوس، فى موقع ديلى ألبي. على عكس الملعب القديم، مافيش مسار للجري، وبدل ذلك يقع الملعب على بعد 7.5 متر بس من المدرجات. السعة 41,507. ابتدا العمل فى ربيع سنة 2009 وافتتح الملعب فى 8 سبتمبر 2011، قبل بداية موسم 2011–12. من 1 يوليه 2017، بقا ملعب يوڤينتوس معروف تجارى باسم ملعب أليانز فى تورينو لحد 30 يونيه 2030.[107][108]

أنصار تعديل

يوڤينتوس هو نادى كرة القدم الاكتر شعبية فى ايطاليا، مع اكتر من 12 مشجع مليون مشجع أو تيفوسي ، و هو ما يمثل حوالى 34% من إجمالى مشجعى كرة القدم الإيطالية حسب لبحث نشرته وكالة الأبحاث الإيطالية Demos & Pi فى سبتمبر 2016، [17] و أنه واحد من اكتر أندية كرة القدم دعم فى العالم، مع اكتر من 300 مليون مؤيد (41 مليون فى اوروبا وحدها)، و بالخصوص فى بلاد البحر المتوسط اللى هاجر ليها عدد كبير من الشتات الإيطالى . عند الجانب التورينى فروع لنوادى المعجبين فى كل اماكن العالم.[109]

الطلب على تذاكر يوڤينتوس فى الماتشات العرضية اللى تقام على أرضه بره تورينو مرتفع،و ده يشير علشان يوڤينتوس يتمتع بدعم أقوى فى أجزاء تانيه من البلاد. يتمتع يوڤينتوس بشعبية واسعة و بالخصوص فى كل اماكن البر الرئيسى لجنوب ايطاليا وصقلية ومالطا ، ده وصل بالفريق لالحصول على واحدة من اكبر المتابعين فى ماتشاته بره أرضه، اكترو ده كان عليه فى تورينو نفسها.

منافسات الأندية تعديل

 
مشهد من ديربى ايطاليا سنة 1930

يوڤينتوس عنده منافسات كبيرة مع ناديين رئيسيين. منافسيهم التقليديين هم نادى تورينو زميلهم. معروفه الماتشات بين الجنبين باسم ديربى ديلا مولي (ديربى تورينو). يرجع تاريخ التنافس لسنة 1906، حيث تم تأسيس تورينو على ايد لعيبة وطاقم يوڤينتوس المنفصلين. التنافس الأشهر بينهم هو مع إنتر، و هو نادى كبير آخر فى دورى الدرجة الأولى الإيطالى يقع فى ميلان ، عاصمة منطقة لومباردى المجاورة. يشار لالماتشات بين هذين الناديين باسم ديربى ايطاليا (ديربى ايطاليا) ويتنافس الفريقان بانتظام على قمة جدول الدوري، ومن هنا التنافس الشديد. لحد فضيحة الكالتشيوبولى اللى وصلت لهبوط يوڤينتوس قسراً، كان الفريقان هما الناديان الايطاليان الوحيدان اللى لم يلعبا تحت الدورى الإيطالي. والجدير بالذكر أن الفريقين هما الناديان الاولانى والتالت [110] الاكتر دعم فى ايطاليا و اشتد التنافس من كده الحين. والجزء الأخير من التسعينيات؛ وصل لأعلى مستوياته بعد الكالتشيوبولي ، مع رجوع يوڤينتوس لالدورى الإيطالى [111]

التنافس مع إيه سى ميلان هو تنافس بين الفريقين الاكتر شهرة ودعم [112] فى ايطاليا. ويواجه التحدى كمان اثنين من الأندية اللى تتمتع بقاعدة جماهيرية اكبر و الأندية اللى تتمتع باكبر حجم تداول وقيمة سوقية للأوراق المالية فى البلاد.[113] تعتبر الماتشات بين ميلان ويوڤينتوس يعتبر بطولة الدورى الإيطالي، و كان كلا الفريقين يتنافسان فى كثير من الأحيان على المراكز الأولى فى الترتيب، وفى بعض الأحيان كان ذلك حاسم لمنح اللقب.[114] عندهم كمان منافسات مع روما ، فيورنتينا ونابولى .[115]

برنامج الشباب تعديل

تشكيلة شباب يوڤينتوس واحدة من احسن الفرق فى ايطاليا لإنتاج المواهب الشابة. رغم أن كل الخريجين لم يصلوا لالفريق الأول، لكن الكتير منهم استمتعوا بمسيرة مهنية ناجحة فى دورى الدرجة الأولى الإيطالي. تحت قيادة المدرب فينشينزو كيارينزا ، استمتع فريق بريمافيرا (تحت 19 سنه ) بواحدة من فترات نجاحه، حيث كسب بجميع مسابقات الفئات العمرية من سنة 2004 لسنة 2006. زى نادى أياكس الهولندى والكتير من أندية الدورى الإنجليزى الممتاز ، يدير يوڤينتوس الكتير من الأندية الفضائية ومدارس كرة القدم بره البلاد (مثل امريكا وكندا واليونان والمملكة العربية السعودية واوستراليا وسويسرا ) والكتير من المعسكرات فى المنطقة المحلية لتوسيع اكتشاف المواهب. فى 3 اغسطس 2018، أسس يوڤينتوس فريقهم الاحتياطى المحترف، المسمى يوڤينتوس تحت 23 سنه (أعيدت تسميته ليوڤينتوس نيكست جين فى اغسطس 2022)، [116] يلعب فى الدورى الإيطالى ، [117] اللى كسب بكأس ايطاليا الدورى الإيطالى سنة 2020.[118] فى دورى الشباب الأوروبى 2021–22 ، وصل فريق تحت 19 سنه لالدور نصف النهائي، و هو يسوا احسن مركز فى المنافسة لفريق من الدورى الإيطالي.[119]

يتميز نظام الشباب كمان بمساهمته فى فرق الكبار والشباب الوطنية الإيطالية. الفائز بكأس العالم 1934 جيانبيرو كومبى ، الميدالية الذهبية 1936 والفائز بكأس العالم 1938 بيترو رافا ، جيامبيرو بونيبيرتى ، روبرتو بيتيجا، بطل كأس العالم 1982 باولو روسى ومؤخر كلاوديو ماركيزيو وسيباستيان جيوفينكو هم عدد من الخريجين السابقين اللى واصلوا العمل. الفريق الاولانى وتشكيلة ايطاليا الكاملة.

لاعبين تعديل

تاريخ الرؤساء تعديل

كان عند يوڤينتوس 24 رئيس ( Italian: presidenti, lit.'presidents' أو Italian: presidenti del consiglio di amministrazione, lit.'chairmen of the board of directors' ) ولجنتان إداريتان، كان بعضهم أعضاء فى مجموعة أصحاب المصلحة الرئيسيين فى النادى وتم انتخابهم من تأسيس النادى على ايد assemblea di soci (جمعية العضوية) من خلال اجتماع سنوى . من سنة 1949، كانو فى كثير من الأحيان مديرى الشركات اللى اترشحهم للمسؤولية على ايد assemblea degli azionisti (جمعية أصحاب المصلحة). على رأس الرؤساء، كان فيه الكتير من الرؤساء السابقين الأحياء، اللى اترشحهم كرؤساء فخريين ( Italian: Presidenti Onorari, lit.'honorary presidents' ).[120]

اسم سنين
يوجينيو كانفارى 1897-1898
إنريكو كانفارى 1898-1901
كارلو فافالي 1901-1902
جياكومو بارفوباسو 1903-1904
ألفريد ديك 1905-1906
كارلو فيتوريو فاريتى 1907-1910
أتيليو أوبرتالي 1911-1912
جوزيبى هيس 1913-1915
جيواتشينو أرمانو، فرناندو نيزا، ساندرو زامبيلى [h] 1915-1918
كورادو كوراديني 1919-1920
جينو أوليفيتي 1920-1923
إدواردو أنييلى 1923-1935
جيوفانى مازونيس 1935-1936
اسم سنين
إميليو دى لا فورست دى ديفون 1936-1941
بيترو دوسيو 1941-1947
جيانى أنييلى [i] 1947-1954
إنريكو كرافيري، نينو كرافيتو، مارسيلو جوستينيانى [j] 1954-1955
أمبرتو أنييلى 1955-1962
فيتورى كاتيلا 1962-1971
جيامبيرو بونيبيرتى [k] 1971-1990
فيتوريو كايسوتى دى تشيوسانو 1990-2003
فرانزو غراندى ستيفنز [l] 2003-2006
جيوفانى كوبولى جيجلي 2006-2009
جان كلود بلان 2009-2010
أندريا أنييلى 2010-2023
جيانلوكا فيريرو 2023–

التاريخ الإدارى تعديل

 
جيوفانى تراباتونى ، المدرب الأطول خدمة والاكتر نجاحاً فى تاريخ يوڤينتوس برصيد 14 لقباً

مدربين يوڤينتوس من سنة 1923، لما تولت عيلة أنييلى المسؤولية و بقا النادى اكتر تنظيم و تنظيمًا، [21] لحد يومنا ده.[121]

مرتبة الشرف تعديل

 
منظر جزئى لاوضه الكؤوس الخاصة بالنادى اللى فيها الألقاب اللى كسب بيها بين 1905 و 2013 فى المتحف اليابانى

النادى الاكتر نجاح فى ايطاليا فى القرن العشرين [16] والاكتر فوز فى تاريخ كرة القدم الإيطالية ، كسب يوڤينتوس ببطولة الدورى الإيطالى ، هيا منافسات أندية كرة القدم الأولى فى البلاد اللى تنظمها Lega Nazionale Professionisti Serie A (LNPA) ، و هو رقم قياسى 36 مرة ولديه سجلات الانتصارات المتتالية فى تلك البطولة (تسعة، بين 2011–12 و2019–20 ).[28] فازوا كمان بكأس ايطاليا ، هيا منافسات الإقصاء الفردى الأساسية فى البلاد، و هو رقم قياسى 14 مرة، علشان يكون أول فريق يحتفظ بالكأس بنجاح بانتصاره فى موسم 1959–60، و أول فريق يكسبها فى 3 مواسم متتالية. من موسم 2014–15 لموسم 2016–17، واستمر فى الفوز باللقب الرابع على التوالى فى 2017–18 (وهو رقم قياسى كمان ).[122] و ذلك، يحمل النادى الرقم القياسى لعدد مرات الفوز بكأس السوبر الإيطالى 9 انتصارات، آخرها سنة 2020 .

بشكل عام، يوڤينتوس كسب 70 بطولة رسمية، [m] اكتر من أى ناد آخر فى البلاد: 59 على المستوى الوطنى (وهو رقم قياسى كمان ) و 11 على المستوى الدولي، [123] ده يخلليها، فى الأخير الحالة تانى أنجح فريق إيطالي.[124] يحتل النادى المركز السادس فى اوروبا والاتناشر فى العالم مع اكبر عدد من الألقاب الدولية المعترف بيها رسمى على ايد اتحاد كرة القدم الخاص به والاتحاد الدولى لكرة القدم (فيفا). [n] فى سنة 1977 ، بقا الفريق التورينى أول فريق فى جنوب اوروبا يكسب بكأس الاتحاد الأوروبى والأول - والوحيد لحد دلوقتى - فى تاريخ كرة القدم الإيطالية اللى يحقق لقب دولى بفريق يتكون من لعيبة كرة القدم الوطنيين. فى سنة 1993 ، كسب النادى بكأس المسابقة التالتة، و هو إنجاز مش مسبوق فى القارة لحد ذلك الحين، و هو رقم قياسى فى الاتحاد القارى على مدار الـ 22 سنه اللى بعد كده والاكتر بالنسبة لفريق إيطالي. كان يوڤينتوس كمان أول ناد فى البلاد يحقق اللقب فى كأس السوبر الأوروبى ، بعد ما كسب بالمسابقات فى سنة 1984 و أول فريق أوروبى يكسب كأس الانتركونتيننتال فى سنة 1985 ، من إعادة هيكلته على ايد الاتحاد الأوروبى لكرة القدم (UEFA). ) واللجنة المنظمة للاتحاد السودانى لكرة القدم (CONMEBOL) قبل خمس سنين .

النادى اخد امتياز السماح له بارتداء 3 نجوم ذهبية ( Italian: stelle d'oro ) على قمصانه اللى تمثل انتصاراته فى الدوري، اللى حققها العاشر خلال موسم 1957–58، والـ20 فى موسم 1981–82 ، والـ30 فى موسم 2013–14 . كان يوڤينتوس أول فريق إيطالى يحقق الثبعيده الوطنية أربع مرات (الفوز بدورى الدرجة الأولى الإيطالى ومسابقات الكأس الوطنية فى نفس الموسم)، فى موسم 1959–60، 1994–95، 2014–15 و 2015–16. . فى موسم 2015–16، كسب يوڤينتوس بكأس ايطاليا للمرة الحادية عشرة واللقب التانى على التوالي، علشان يكون أول فريق فى تاريخ ايطاليا يكمل ثبعيده الدورى الإيطالى وكأس ايطاليا فى موسمين متتاليين. سيواصل يوڤينتوس الفوز بثنائيتين متتاليتين أخريين فى موسمى 2016–17 و 2017–18.[65]

حتى أول نهائى لدورى المؤتمرات الأوروبية سنة 2022، كان النادى فريدًا فى العالم بفوزه بجميع مسابقات الاتحاد القارية الرسمية و اخدو جايزة تقدير للفوز بمسابقات الاتحاد الأوروبى الثلاث الكبرى - الحالة الأولى فى تاريخ كرة القدم الأوروبية والوحيد اللى وصل ليه نفس فترة المدرب لوحة الاتحاد الأوروبى لكرة القدم على ايد الاتحاد الأوروبى لكرة القدم (UEFA) فى 12 يوليه 1988.

احتل الفريق التورينى المركز السابع فى تصنيف الفيفا احسن الأندية فى العالم فى 23 ديسمبر 2000 [15] و بعد تسع سنين اخد المرتبة التانيه كاحسن نادى فى اوروبا خلال القرن العشرين بناء على سلسلة دراسات إحصائية أجراها الاتحاد الدولى لكرة القدم. تاريخ و إحصائيات كرة القدم ، و هو الأعلى بالنسبة لنادٍ إيطالى فى كليهما.[16]

اعلان يوڤينتوس فريق العام للأندية فى العالم مرتين (1993 و 1996) [126] و اخد المركز التالت - و هو أعلى تصنيف لأى نادٍ إيطالى - فى التصنيف العالمى للأندية (الفترة 1991-2009) على ايد IFFHS. [o]

تكريم نادى يوڤينتوس
يكتب مسابقات العناوين مواسم
محلي الدورى الإيطالى أ 36 1905 ، 1925–26 ، [p] 1930–31 ، 1931–32 ، 1932–33 ، 1933–34 ، 1934–35 ، 1949–50 ، 1951–52 ، 1957–58 ، 1959–60 ، 1960– 61 ، 1966–67 ، 1971–72 ، 1972–73 ، 1974–75 ، 1976–77 ، 1977–78 ، 1980–81 ، 1981–82 ، 1983–84 ، 1985–86 ، 1994–95 ، 1996–97, 1997–98 ، 2001–02 ، 2002–03 ، 2011–12 ، 2012–13 ، 2013–14 ، 2014–15 ، 2015–16 ، 2016–17 ، 2017–18 ، 2018–19 ، 2019–20
دورى الدرجة الثانية 1 2006–07
كأس ايطاليا 14 1937–38 ، 1941–42 ، 1958–59 ، 1959–60 ، 1964–65 ، 1978–79 ، 1982–83 ، 1989–90 ، 1994–95 ، 2014–15 ، 2015–16 ، 2016–17 ، 201 7- 18 ، 2020–21
كأس السوبر الإيطالي 9 1995 ، 1997 ، 2002 ، 2003 ، 2012 ، 2013 ، 2015 ، 2018 ، 2020
كونتيننتال كأس اوروبا / دورى أبطال أوروبا 2 1984–85 ، 1995–96
كأس الكؤوس الأوروبية 1 1983–84
كأس الاتحاد الأوروبى / الدورى الأوروبى 3 1976–77 ، 1989–90 ، 1992–93
كأس السوبر الأوروبى / كأس السوبر الأوروبي 2 1984 ، 1996
كأس الاتحاد الأوروبى لكرة القدم إنترتوتو 1 1999
فى كل اماكن العالم كأس الانتركونتيننتال 2 1985 ، 1996

إحصائيات وسجلات النادى تعديل

 
حقق أليساندرو ديل بييرو رقم قياسى فى 705 ماتش مع يوڤينتوس، بما فيها 478 ماتش فى الدورى الإيطالى و هو الهداف التاريخى للنادى برصيد 290 هدف .

يحمل أليساندرو دل بييرو الرقم القياسى لعدد المشاركات الرسمية مع يوڤينتوس بـ 705 ماتش. تولى المسؤولية خلف لجايتانو شيريا فى 6 ابريل 2008 ضد باليرمو .[128] كما أنه يحمل الرقم القياسى لعدد الماتشات فى الدورى الإيطالى برصيد 478 ماتش. بما فيها كل المسابقات الرسمية، يعد ديل بييرو احسن هداف ليوڤينتوس برصيد 290 هدف ، من انضمامه لالنادى سنة 1993. جيامبيرو بونيبيرتي، اللى كان الهداف التاريخى من سنة 1961، ييجى فى المركز التانى فى كل المسابقات برصيد 182 هدفا. فى موسم 1933–34 ، سجل فيليس بوريل 31 هدف  الأهداف فى 34 عدد الماتشات، محقق الرقم القياسى للنادى حسب عدد الأهداف فى الدورى الإيطالى فى موسم واحد. فيرينك هيرزر هو احسن هدافى النادى فى موسم واحد برصيد 35 هدف  الأهداف فى 24 ظهوره فى موسم 1925–26 . اكبر عدد من الأهداف سجلها لاعب فى ماتش واحدة هو 6، و هو رقم قياسى إيطالى كمان . و حقق ذلك عمر سيفورى فى ماتش ضد إنتر فى موسم 1960–61 .

أول ماتش رسمية شارك فيها يوڤينتوس كانت فى البطولة الفيدرالية التالتة لكرة القدم ، سلف الدورى الإيطالي، ضد تورينيزى فى خسارة يوڤينتوس 0-1. اكبر فوز سجله يوڤينتوس كان بنتيجة 15–0 على سينتو، فى الجولة التانيه من كأس ايطاليا 1926–27 . فى الدوري، كان فيورنتينا وفيومانا فى نهاية اكبر انتصارات يوڤينتوس فى البطولة، حيث خسر الاتنين 11-0 فى موسم 1928–29. جت اكبر هزايم يوڤينتوس فى البطولة خلال موسمى 1911–12 و 1912–13: كانت قدام ميلان سنة 1912 (1–8) وتورينو سنة 1913 (0–8).

كلف التعاقد مع جيانلويجى بوفون من بارما سنة 2001 يوڤينتوس 52 يورو مليون (100 مليار ليرة)،و ده جعله أغلى صفقة انتقال لحارس مرمى لحد سنة 2018.[129][130] فى 20 مارس 2016، سجل بوفون رقم قياسى جديداً فى الدورى الإيطالى لأطول فترة بدون ما تهتز شباكه (974 دقيقة) فى ديربى ديلا مولي خلال موسم 2015–16.[131] فى 26 يوليه 2016، بقا المهاجم الأرجنتينى غونزالو هيغواين تالت أعلى انتقال لكرة القدم و أعلى انتقال لنادٍ إيطالي، ساعتها ، [132] لما وقع مع يوڤينتوس مقابل 90 يورو. مليون من نابولي.[133] فى 8 اغسطس 2016، رجع بول بوجبا لناديه الأول، مانشستر يونايتد ، ليحقق رقم قياسى لأعلى رسوم انتقال لكرة القدم بقيمة 105 يورو. مليون، متجاوزاً صاحب الرقم القياسى السابق جاريث بيل .[134] كان بيع زين الدين زيدان من يوڤينتوس لريال مدريد الإسبانى سنة 2001 هو الرقم القياسى العالمى فى انتقالات كرة القدم ساعتها ، حيث كلف النادى الإسبانى حوالى 77.5 يورو. مليون (150 مليار ليرة).[135][136] فى 10 يوليه 2018، بقا كريستيانو رونالدو أعلى انتقال لنادٍ إيطالى بمبلغ 100 يورو. مليون يورو من ريال مدريد. صفقة تبين أنها أسوأ صفقة تعاقدية بأموال كبيرة فى تاريخ يوڤينتوس.[137][138][139]

تصنيف الاتحاد الأوروبى لكرة القدم تعديل

As of 22 April 2021[140]
رتبة فريق نقاط
1   بايرن ميونيخ 134.000
2   ريال مدريد 126.000
3   بارسلونا 122.000
4   يوڤينتوس 120.000
5   مدينة مانشستر 120.000
6   أتلتيكو مدريد 115.000
7   باريس سان جيرمان 113.000

المساهمة فى منتخب ايطاليا تعديل

بشكل عام، يوڤينتوس هو النادى اللى ساهم باكبر عدد من اللاعبين فى منتخب ايطاليا فى التاريخ، [141] كونه النادى الإيطالى الوحيد اللى ساهم بلاعبين فى كل منتخب ايطاليا من كأس العالم الثانية . ساهم يوڤينتوس بالكتير من اللاعبين فى حملات كأس العالم لايطاليا، تزامنت دى الفترات الناجحة بشكل أساسى مع عصرين ذهبيين فى تاريخ نادى تورينو، يشار إليهما باسم Quinquennio d'Oro (الخمسية الذهبية)، من سنة 1931 لحد سنة 1935، وسيكلو ليجينداريو (الأسطوري). دورة) من 1972 ل1986.

2 من يوڤينتوس كسبو جايزة الحذاء الذهبى فى كأس العالم مع ايطاليا، باولو روسى سنة 1982 وسلفاتورى سكيلاتشى عام 1990 . و المساهمة فى منتخب ايطاليا الفائز بكأس العالم، زى لاعبا يوڤينتوس ألفريدو فونى وبيترو رافا ايطاليا فى الفريق اللى اخد الميدالية الذهبية فى دورة الألعاب الأولمبية الصيفية سنة 1936 .

7 من يوڤينتوس مثلو أمتهم خلال فوز ايطاليا ببطولة اوروبا سنة 1968 : ساندرو سلفادور وإرنستو كاستانو وجيانكارلو بيرسيلينو .[142] و 4 فى بطولة أمم اوروبا 2020 : جورجيو كيلينى ، ليوناردو بونوتشى ، فيديريكو بيرنارديسكى وفيديريكو كييزا ؛ رقما قياسيا وطنيا.

كما ساهم النادى التورينى بدرجة أقل فى المنتخبات الوطنية للدول التانيه بسبب القيود اللى كانت موجودة قبل حكم بوسمان (1995). كان زين الدين زيدان والقائد ديدييه ديشامب من لعيبة يوڤينتوس لما فازوا بكأس العالم 1998 مع فرنسا ، كمان بليز ماتويدى فى كأس العالم 2018 ، والأرجنتينيين أنخيل دى ماريا ولياندرو باريديس فى 2022 ،و ده جعله نادى كرة القدم اللى زودت باكبر عدد من الفائزين بكأس العالم FIFA على مستوى العالم (27). 3 من يوڤينتوس كسبو بطولة أوروبا مع دولة تانيه غير ايطاليا، كسب بيها لويس ديل سول سنة 1964 مع اسبانيا ، فى الوقت نفسه كسب الفرنسيان ميشيل بلاتينى وزيدان بالبطولة عامى 1984 و 2000 على التوالي.[143]

أنشطة الرياضات المتعددة تعديل

شارك النادى فى أنشطة رياضية مختلفة فى أوقات مختلفة لحد أواخر السبعينيات. فى البداية، من تأسيسها لحد سنة 1899، كانت تضم أقسام لركوب العجل ، وألعاب القوى ، والمصارعة ، والجرى ، و الجرى كان أنجح الرياضات .

فى أوائل العشرينيات من القرن العشرين، يوڤينتوس وسع مشاركته الرياضية، بقيادة الرئيس إدواردو أنييلي. اتسبب فى إنشاء منظمة يوڤينتوس الرياضية المجهولة، اللى شاركت فى كتير من البطولات الوطنية فى تخصصات زى البولينج والسباحة وهوكى الجليد والتنس لحد حلها بعد الحرب العالمية الثانية ، و كان التنس هو الاكتر نجاح . حقق يوڤينتوس أعظم نجاحاته فى قسم التنس.[144] فى أواخر الستينيات، اتعمل قسم للتزلج يسمى نادى يوڤينتوس الرياضي، ومقره فى كاستانيتو بو ونشط طول العقد التالي.[145][146]

فى موسم 2017-2018، أنشأ يوڤينتوس قسم لكرة القدم للستات مع فريق فى بطولة الدورى الإيطالى للستات.[147][148] كسب الفريق النسائى بالدورى فى أول موسم له،و ده يعكس إنجاز فريق الرجال و بقا أول ناد إيطالى يحمل بطولتى كرة القدم الوطنية الكبرى، للرجال والستات، فى وقت واحد.[149] استمر ده النجاح للموسمين التاليين.[150][151]

من سنة 2019، بقا عند النادى قسم للرياضات الإلكترونية.[152][153] سنة 2021، كسب الفريق ببطولة كرة القدم الإلكترونية. Pro، مسابقة رياضية إلكترونية بارزة لفرق الأندية فى كل اماكن العالم.[154] وفى نفس السنه ، فازوا كمان بكأس TIMVISION | إصدار الرياضات الإلكترونية، أول إصدار رقمى لكأس ايطاليا اللى تنظمه رابطة الدورى الإيطالى .[155] سنة 2023، تحت اسم يوڤينتوس دسير - بالتعاون مع فريق الرياضات الإلكترونية اللى يحمل نفس الاسم [156] - اخدو أول لقب بطولة إيطالية لهم فى eSerie A TIM، النسخة الافتراضية من Serie A اللى تنظمها Lega Serie أ.[157]

لعيبه و مدربين مشاهير تعديل

شوف كمان تعديل

  • السلالات فى كرة القدم الإيطالية
  • قائمة أندية كرة القدم فى ايطاليا حسب الألقاب الكبرى اللى كسبت بها
  • قائمة الأندية الرياضية المستوحاة من التانيين
  • قائمة أندية أبطال العالم لكرة القدم
  1. أ ب La storia di una leggenda — تمت أرشفته من الأصل في 10 يونيه 2014
  2. Aidan Fitzmaurice (28 July 2010). "Juve tie the 'stuff of dreams' for Rovers". Union des Associations Européennes de Football. Retrieved 13 June 2011.
  3. "Andrea Agnelli: the 25th chairman of Juventus". Juventus F.C. S.p.A. official website. 19 May 2010. Archived from the original on 2012-01-24. Retrieved 18 August 2011.
  4. Dolci & Janz 2003, p. 124
  5. Hazard & Gould 2005, pp. 209, 215
  6. Tranfaglia & Zunino 1998, p. 193
  7. Sappino et al. 2000, pp. 712–713, 1491–1492
  8. Armando Maglie (2 October 2010). "Inter-Juve, resto del mondo contro il made in Italy" (in Italian). Corriere dello Sport – Stadio. Archived from the original on 2013-08-29. Retrieved 4 October 2010.{{cite news}}: CS1 maint: unrecognized language (link)
  9. Fabio Rossi; et al. (2003). "Sport e comunicazione nella società moderna". Enciclopedia dello sport (in الإيطالية). Istituto dell'Enciclopedia Italiana. Archived from the original on 13 August 2017.
  10. Consiglio Federale FIGC, ed. (27 May 2014). Comunicato ufficiale n. 171/A (PDF) (in الإيطالية). Federazione Italiana Giuoco Calcio. pp. 11–13. Archived from the original (PDF) on 14 September 2014. Retrieved 1 November 2014.
  11. "Which teams have played the most UEFA games?". Union des Associations Européennes de Football. 2 June 2020. Archived from the original on 10 February 2021. Retrieved 9 February 2021.
  12. Manzo & Peirone (2006)
  13. Tranfaglia & Zunino (1998, p. 193)
  14. أ ب Hazard & Gould 2001.
  15. أ ب "The FIFA Club of the Century" (PDF). Fédération Internationale de Football Association. Archived from the original (PDF) on 23 April 2007. Retrieved 28 May 2014. المرجع غلط: وسم <ref> غير صالح؛ الاسم "The FIFA Clubs of the 20th Century" معرف أكثر من مرة بمحتويات مختلفة.
  16. أ ب ت "Europe's Club of the Century". International Federation of Football History & Statistics. 10 September 2009. Archived from the original on 24 May 2012. المرجع غلط: وسم <ref> غير صالح؛ الاسم "Europe" معرف أكثر من مرة بمحتويات مختلفة.
  17. أ ب Demos & Pi (2016)
  18. (in it) 100 secondi: Nasce la Juventus. Event occurs at 0:01:13. http://www.raistoria.rai.it/articoli/100-secondi/13551/default.aspx.
  19. Sappino 2000.
  20. "Storia della Juventus Football Club". magicajuventus.com (in الإيطالية). Archived from the original on 21 January 2008. Retrieved 8 July 2007.
  21. أ ب ت ث ج ح "Juventus Football Club: The History". Juventus Football Club S.p.A. official website. Archived from the original on 29 July 2008. Retrieved 9 August 2008. المرجع غلط: وسم <ref> غير صالح؛ الاسم "Juventus.com" معرف أكثر من مرة بمحتويات مختلفة.
  22. "11/03/1900 Juventus-Torinese F.C. 0–1, Campionato Federale 1899–1900". www.juworld.net. Archived from the original on 23 June 2021. Retrieved 17 June 2021.
  23. "FIFA Classic Rivalries: Torino vs Juventus". Fédération Internationale de Football Association. Archived from the original on 14 December 2011. Retrieved 29 June 2007.
  24. Papa & Panico 1993.
  25. "Italy – International matches 1930–1939". The Record Sport Soccer Statistics Foundation. Archived from the original on 16 January 2009. Retrieved 4 January 2009.
  26. "Campioni del mondo in bianconero". Juventus.com (in الإيطالية). 8 June 2018. Archived from the original on 23 January 2023. Retrieved 23 January 2023.
  27. المرجع غلط: اكتب عنوان المرجع فى النُص بين علامة الفتح <ref> وعلامة الافل </ref> فى المرجع league
  28. أ ب ت ث "Albo d'oro Serie A TIM". Lega Nazionale Professionisti Serie A (in الإيطالية). Archived from the original on 18 October 2010. Retrieved 21 May 2012. المرجع غلط: وسم <ref> غير صالح؛ الاسم "Lega Serie A" معرف أكثر من مرة بمحتويات مختلفة.
  29. Glanville 2005.
  30. "European Footballer of the Year ('Ballon d'Or')". The Record Sport Soccer Statistics Foundation. Archived from the original on 16 January 2009. Retrieved 8 June 2007.
  31. "List of the Ballon d'Or Winners". Topend Sports. Archived from the original on 10 August 2015. Retrieved 1 July 2015.
  32. "List of the Ballon d'Or Winners". www.topendsports.com. Archived from the original on 27 October 2019. Retrieved 27 October 2019.
  33. The Technician (UEFA) 2010.
  34. Goldblatt 2007.
  35. "Tris bianconero nel segno del Divin Codino". Storie di Calcio (in الإيطالية). Archived from the original on 24 September 2015. Retrieved 10 August 2015.
  36. "Toyota Cup 1996". Fédération Internationale de Football Association. 26 November 1996. Archived from the original on 21 January 2012.
  37. Agresti, Romeo (31 May 2017). "Champions League Exclusive: Real Madrid hero Mijatovic tells Juventus fans his famous goal was onside". Goal.com. Archived from the original on 31 May 2022. Retrieved 23 May 2022.
  38. "UEFA Champions League 1996–97: Final". Union des Associations Européennes de Football. 28 May 1997. Archived from the original on 4 February 2010.
  39. "UEFA Champions League 1997–98: Final". Union des Associations Européennes de Football. 20 May 1997. Archived from the original on 4 February 2010.
  40. Rossini, Claudio (5 March 2014). "Calciopoli e la verità di comodo". Blasting News (in الإيطالية). Archived from the original on 10 December 2022. Retrieved 24 January 2023. Juventus has been acquitted, the offending championships (2004/2005 and 2005/2006) have been declared regular, and the reasons for the conviction of Luciano Moggi are vague; mostly, they condemn his position, that he was in a position to commit a crime. In short, be careful to enter a shop without surveillance because even if you don't steal, you would have had the opportunity. And go on to explain to your friends that you're honest people after the morbid and pro-sales campaign of the newspapers. ... a club has been acquitted, and no one has heard of it, and whoever has heard of it, they don't accept it. The verdict of 2006, made in a hurry, was acceptable, that of Naples was not. The problem then lies not so much in vulgar journalism as in readers who accept the truths that are convenient. Juventus was, rightly or wrongly, the best justification for the failures of others, and it was in popular sentiment, as evidenced by the new controversies concerning 'The System.' But how? Wasn't the rotten erased? The referees since 2006 make mistakes in good faith, the word of Massimo Moratti (the only 'honest'). ... it isn't a question of tifo, but of a critical spirit, of the desire to deepen and not be satisfied with the headlines (as did Oliviero Beha, a well-known Viola [Fiorentina] fan, who, however, drew conclusions outside the chorus because, despite enjoying it as a tifoso, he suffered as a journalist. He wasn't satisfied and went into depth. He was one of the few).
  41. "Juventus to appeal sentence despite FIFA threats". ESPN FC. 24 August 2006. Archived from the original on 29 October 2006. Retrieved 25 August 2006.
  42. Casula, Andrea (9 May 2007). "Looking 'Inter' Calciopoli – A Juve Fan Wants Justice". Goal.com. Archived from the original on 12 May 2007. Retrieved 9 December 2022.
  43. Gregorace, Francesco (2 April 2014). "Calciopoli – Tifosi juventini contro Cobolli Gigli: se solo non avesse ritirato il ricorso..." CalcioWeb (in الإيطالية). Archived from the original on 10 December 2022. Retrieved 23 May 2022.
  44. Sarica, Federico (10 July 2011). "Calciopoli, il sentimento popolare". Rivista Studio (in الإيطالية). Archived from the original on 31 May 2022. Retrieved 23 May 2022.
  45. Garganese, Carlo (17 June 2011). "Revealed: The Calciopoli evidence that shows Luciano Moggi is the victim of a witch-hunt". Goal.com. Archived from the original on 17 February 2015. Retrieved 23 May 2022.
  46. Ingram, Sam (20 December 2021). "Calciopoli Scandal: Referee Designators As Desired Pawns". ZicoBall. Archived from the original on 1 July 2022. Retrieved 16 May 2022. FIGC's actions in relegating Juventus and handing the title to Inter Milan were somewhat peculiar. Of course, Moggi and Juventus deserved punishment; that is not up for dispute. However, the severity of the ruling and the new location for the Scudetto was unprecedented and arguably should never have happened. The final ruling in the Calciopoli years later judged that Juventus had never breached article 6. As a result, the Serie A champions should never have encountered a shock 1–1 draw away to Rimini in the season's curtain-raiser. Nor should they have trounced Piacenza 4–0 in Turin or handed a 5–1 thrashing away to Arezzo in Tuscany. The findings stated that some club officials had violated article 6, but none had originated from Juventus. FIGC created a structured article violation with their decision-making. This means that instead of finding an article 6 breach, several article 1 violations were pieced together to create evidence damning to warrant relegation from Italy's top flight. Article 1 violations in Italian football usually command fines, bans, or points deductions, but certainly not relegation.
  47. Hafez, Shamoon (5 October 2019). "Calciopoli: The scandal that rocked Italy". BBC. Archived from the original on 31 May 2022. Retrieved 23 May 2022.
  48. West, Aaron (15 July 2016). "10 years on: Juventus' relegation from Serie A, the Calciopoli scandal, and the redemption". Fox Sports. Archived from the original on 31 May 2022. Retrieved 23 May 2022.
  49. Voakes, Kris (7 May 2012). "The end of a long, dark road: A timeline of Juventus' recovery from Calciopoli relegation to Serie A champions". Goal.com. Archived from the original on 9 May 2012. Retrieved 23 May 2022.-
  50. "What happened next? The Juventus stars who left after relegation to Serie B in 2006". Squawka. 7 January 2021. Archived from the original on 30 June 2022. Retrieved 23 May 2022.
  51. "Juventus promoted back to Serie A in style". ESPN FC. ESPN. 19 May 2007. Archived from the original on 4 November 2016. Retrieved 3 November 2016.
  52. Mahoney, Tony (31 March 2015). "Tavecchio tells Juventus: Drop €443m lawsuit and we'll talk about your two Scudetti". Goal.com. Archived from the original on 2 April 2015. Retrieved 23 January 2023.
  53. "Calciopoli, Cassazione: 'Moggi? Strapotere su Figc e tv'". La Gazzetta dello Sport. Archived from the original on 26 September 2015. Retrieved 10 September 2015.
  54. Capasso, Stefano (7 February 2012). "Motivazioni sentenza Calciopoli: 'Il campionato 2004/2005 è stato regolare'". Calcio Blog (in الإيطالية). Archived from the original on 25 January 2023. Retrieved 24 January 2023. 'Neither can we overlook the data of the resizing of the scope of the accusation which derives from the partiality with which the events of the 2004/2005 championship were examined, to run after only Moggi's misdeeds, of which modalities have been ascertained, as regards the sports fraud, to the limit of the existence of the crime of attempt, with the consequent further difficulty of hooking up to the responsibility of the employer, supplier of the occasion for the criminal action.'
  55. Beha, Oliviero (7 February 2012). "Il 'caso Moggi' e le colpe della stampa: non fa inchieste, (di)pende dai verbali, non sa leggere le sentenze". Tiscali (in الإيطالية). Archived from the original on 12 March 2012. Retrieved 22 June 2021. ... the motivations in 558 pages are summarized as follows. 1) Championships not altered (therefore championships unjustly taken away from Juve...), matches not fixed, referees not corrupted, investigations conducted incorrectly by the investigators of the Public Prosecutor's Office (interceptions of the Carabinieri which were even manipulated in the confrontation in the Chamber). 2) The SIM cards, the foreign telephone cards that Moggi has distributed to some referees and designators, would be proof of the attempt to alter and condition the system, even without the effective demonstration of the rigged result. 3) Moggi's attitude, like a real 'telephone' boss, is invasive even when he tries to influence the [Italian Football Federation] and the national team, see the phone calls with Carraro and Lippi. 4) That these phone calls and this 'mafia' or 'sub-mafia' promiscuity aimed at 'creating criminal associations' turned out to be common practice in the environment as is evident, does not acquit Moggi and C.: and therefore here is the sentence. ... Finally point 1), the so-called positive part of the motivations, that is, in fact everything is regular. And then the scandal of 'Scommettopoli' [the Italian football scandal of 2011] in which it's coming out that the 2010–2011 championship [won by Milan] as a whole with tricks is to be considered really and decidedly irregular? The Chief Prosecutor of Cremona, Di Martino, says so for now, while sports justice takes its time as always, but I fear that many will soon repeat it, unless everything is silenced. With all due respect to those who want the truth and think that Moggi has objectively become the 'scapegoat'. Does the framework of information that does not investigate, analyze, compare, and take sides out of ignorance or bias seem slightly clearer to you?
  56. "Moggi ban confirmed". Football Italia. 16 March 2017. Archived from the original on 27 March 2020. Retrieved 27 March 2020.
  57. "Calciopoli, clamorosa svolta per Giraudo: la Corte Europea accetta il ricorso, ecco cosa può succedere". Calciomercato.com (in الإيطالية). 9 September 2021. Archived from the original on 23 May 2022. Retrieved 19 May 2022.
  58. "Calciopoli, Moggi: 'Se la Corte Europea ha accettato il ricorso significa che ci sono elementi di cui parlare'". L'Arena del Calcio (in الإيطالية). 1 October 2021. Archived from the original on 4 February 2022. Retrieved 19 May 2022.
  59. "Calciopoli, il TAR dichiara inammissibile il ricorso della Juventus". Sportmediaset (in الإيطالية). 28 October 2022. Archived from the original on 29 October 2022. Retrieved 15 December 2022.
  60. "Juventus Stadium to be renamed the Allianz Stadium". ESSMA. 2 June 2017. Archived from the original on 23 January 2023. Retrieved 23 January 2023.
  61. "Champions Juventus finish season unbeaten". UEFA. 13 May 2012. Archived from the original on 8 August 2016. Retrieved 16 May 2016.
  62. "2013–14 Serie A review". Football Italia. Archived from the original on 22 April 2016. Retrieved 16 May 2016.
  63. Campo, Carlo (20 May 2015). "Juventus win record 10th Coppa Italia title". TheScore. Retrieved 4 April 2016.
  64. "Official: Juventus retain Scudetto!". Football Italia. 25 April 2016. Archived from the original on 27 April 2016. Retrieved 25 April 2016.
  65. أ ب "Juventus claim back-to-back doubles after 11th Coppa Italia success". Eurosport. 21 May 2016. Archived from the original on 7 October 2016. Retrieved 21 May 2016. المرجع غلط: وسم <ref> غير صالح؛ الاسم "Eurosport 2016" معرف أكثر من مرة بمحتويات مختلفة.
  66. "Milan 0–1 Juventus (AET): Morata grabs extra-time winner to seal another double". Goal.com. 21 May 2016. Archived from the original on 24 May 2016. Retrieved 21 May 2016.
  67. "Coppa Italia: Morata in extra time". Football Italia. 21 May 2016. Archived from the original on 25 May 2016. Retrieved 21 May 2016.
  68. "Juventus wins historic third straight Coppa Italia". beinsports.com. 17 May 2017. Archived from the original on 22 August 2017. Retrieved 17 May 2017.
  69. "Juventus Clinch Sixth Consecutive Serie A Title Against Crotone". espnfc.us. 21 May 2017. Archived from the original on 23 May 2017. Retrieved 21 May 2017.
  70. "Coppa: Force Four Juve flatten Milan". Football Italia. 9 May 2018. Archived from the original on 10 May 2018. Retrieved 13 May 2018.
  71. "Juventus Seven-Up". Football Italia. 13 May 2018. Archived from the original on 14 May 2018. Retrieved 13 May 2018.
  72. "Decide CR7, alla Juve la Supercoppa: Milan ko 1–0". Sky Sport (in الإيطالية). 16 January 2019. Archived from the original on 27 February 2021. Retrieved 15 January 2021.
  73. "Juventus fightback to secure Scudetto". Football Italia. 20 April 2019. Archived from the original on 20 April 2019. Retrieved 20 April 2019.
  74. Simpson, Christopher. "Juventus Confirm Massimiliano Allegri Will Step Down as Manager". Bleacher Report (in الإنجليزية). Archived from the original on 9 June 2021. Retrieved 9 August 2020.
  75. Penza, Danny (16 June 2019). "OFFICIALLY OFFICIAL: Juventus hire Maurizio Sarri as its new manager". Black & White & Read All Over (in الإنجليزية). Archived from the original on 10 October 2021. Retrieved 9 August 2020.
  76. "JUVENTUS CHAMPIONS OF ITALY". Football Italia. 26 July 2020. Archived from the original on 3 May 2021. Retrieved 27 July 2020.
  77. "Maurizio Sarri relieved of his duties". Juventus.com. 8 August 2020. Archived from the original on 8 August 2020. Retrieved 26 August 2020.
  78. "Andrea Pirlo is the new coach of the First Team". Juventus.com. 8 August 2020. Archived from the original on 8 August 2020. Retrieved 26 August 2020.
  79. "Supercoppa, Juventus-Napoli 2–0: Ronaldo e Morata gol. Insigne, rigore fatale". la Repubblica (in الإيطالية). 20 January 2021. Archived from the original on 2 May 2021. Retrieved 20 April 2021.
  80. "Juventus qualify for Champions League with 4–1 win at Bologna". theathletic.com. 24 May 2021. Archived from the original on 9 June 2021. Retrieved 28 May 2021.
  81. "Atalanta-Juventus 1–2, gol e highlights: decide Chiesa, Coppa bianconera". Sky Sport (in الإيطالية). Archived from the original on 20 May 2021. Retrieved 20 May 2021.
  82. "Andrea Pirlo: Juventus sack head coach with Massimiliano Allegri set to replace him". Sky Sports. Archived from the original on 9 June 2021. Retrieved 28 May 2021.
  83. Juventus.com. "¡Buena suerte, Andrea Pirlo! – Juventus". Juventus.com (in الإسبانية). Archived from the original on 2 September 2021. Retrieved 28 May 2021.
  84. "Juve, la conferenza stampa di Allegri". sport.sky.it (in الإيطالية). 27 July 2021. Archived from the original on 29 May 2023. Retrieved 29 May 2023.
  85. أ ب "La Juve di Allegri chiude la stagione con 'zero tituli': l'ultima volta fu con Delneri". Sport Fanpage (in الإيطالية). Archived from the original on 11 May 2022. Retrieved 11 May 2022.
  86. أ ب "Juventus da incubo in Champions League: solo tre punti e diversi record negativi | Goal.com Italia". www.goal.com (in الإيطالية). 2022-11-03. Archived from the original on 19 May 2023. Retrieved 2023-05-19.
  87. "Juve, Vlahovic non basta: Suso e Lamela la ribaltano. La finale è Siviglia-Roma". La Gazzetta dello Sport (in الإيطالية). 2023-05-18. Archived from the original on 19 May 2023. Retrieved 2023-05-19.
  88. "13 seasons of records". Juventus F.C. (in الإنجليزية). 15 January 2023. Archived from the original on 12 February 2023. Retrieved 2023-05-21.
  89. Ringegni, Antonio (20 January 2023). "Juventus, il legale Apa ha un asso nella manica: ricorso inammissibile". TuttoJuve24 (in الإيطالية). Archived from the original on 22 January 2023. Retrieved 22 January 2023.
  90. Doyle, Mark (22 January 2023). "The entire Juventus financial scandal explained: Why the Bianconeri have been docked 15 points". Goal.com. Archived from the original on 23 January 2023. Retrieved 23 January 2023.
  91. Corsa, Antonio (29 January 2023). "What's the deal with... the capital gains? 🇬🇧". AntonioCorsa.it. Archived from the original on 3 February 2023. Retrieved 3 February 2023. [Quote from Sergio Santoro, former president of the FIGC's Federal court and member of Italy's Council of State] 'I find it unusual that the president of the court that handed down the sentence in January 2023 is the same one who, in May 2022, issued the sentence of acquittal in the same trial. ... We don't know if the court has decided to sanction Juventus and its directors for the capital gains affair. If this were the case, it would be a decision in contrast with the precedents of intra-federal justice in matters of capital gains. We need to understand the reasons for this sudden change in jurisprudence. Furthermore, if the penalty imposed is a consequence of capital gains violations, it is unclear how this violation could have been committed by a single company. The capital gain is realized by at least two subjects, while in the case in question no other companies appear to have been punished for this offence.'
  92. Porzio, Francesco (22 January 2023). "Juventus penalized 15 points from Serie A standings; 11 execs banned for mishandling transfer finances". CBS Sports. Archived from the original on 20 January 2023. Retrieved 20 January 2023. Juventus have formally submitted an appeal to the penalty. The 15-point penalty is harsher than the nine-point deduction recommended by an FIGC prosecutor earlier in the day. This all comes after the club's recent financial statements were under scrutiny by prosecutors and Italian market regulator CONSOB in the past months for alleged false accounting and market manipulation. ... The investigation led to the board stepping down in November, which also marked the end of an era for Agnelli and Nedved. The club acknowledged the so-called 'salary maneuvers' from the 2019–20 and 2020–21 fiscal years, adding that 'the complexity of such profiles on valuation elements may be subject to different interpretations.'
  93. Pavan, Massimo (21 January 2023). "Tastiera Velenosa – Una nuova Calciopoli, ma forse pure peggio nei modi". TuttoMercatoWeb (in الإيطالية). Archived from the original on 21 January 2023. Retrieved 22 January 2023. During the exposition of his defensive line, the Juventus lawyer Nicola Apa asked that the revocation procedure be rejected for a formal question. The public prosecutor's office allegedly exceeded the time limit for presenting the request. As emerged from press articles, the public prosecutor's office had contacted the Turin prosecutors on 26 October and on 27 October the news of a visit to Turin by a prosecutor's envoy had spread. So the first new facts would have come into the possession of the prosecution at the end of October. And the sporting justice code prescribes a 30-day deadline for submitting the revocation request, which arrived, however, only on December 22, i.e. 56 days later.
  94. "Il 'boicottaggio' dei tifosi juventini a Sky e Dazn è solo la punta dell'iceberg: ecco perchè la pioggia di disdette può andare oltre la protesta..." TuttoMercatoWeb (in الإيطالية). 22 January 2023. Archived from the original on 22 January 2023. Retrieved 22 January 2023.
  95. "Juventus, la raffica di disdette a Sky e Dazn dei tifosi bianconeri: 'Guardatevela voi questa buffonata'". Open (in الإيطالية). 21 January 2023. Archived from the original on 21 January 2023. Retrieved 22 January 2023.
  96. "Esito decisione ricorso Juventus e altri/FIGC discusso ieri dinanzi alle Sezioni Unite" (in الإيطالية). Italian National Olympic Committee. 20 April 2023. Archived from the original on 20 April 2023. Retrieved 20 April 2023.
  97. "Juve drop from UCL spots after 10-point penalty". ESPN (in الإنجليزية). 2023-05-22. Archived from the original on 22 May 2023. Retrieved 2023-05-22.
  98. "Juventus, per la manovra stipendi si va verso il patteggiamento". tg24.sky.it (in الإيطالية). 29 May 2023. Archived from the original on 29 May 2023. Retrieved 29 May 2022.
  99. "Cos'è l'inchiesta Prisma che coinvolge la Juve: le tappe delle indagini su plusvalenze e stipendi". Sport Fanpage (in الإيطالية). Archived from the original on 30 May 2023. Retrieved 2023-05-30.
  100. "Manovra stipendi, la Juve chiede il patteggiamento: le news live". sport.sky.it (in الإيطالية). 30 May 2023. Archived from the original on 30 May 2023. Retrieved 30 May 2023.
  101. "Juve in Conference, per Spezia e Verona è spareggio salvezza. I verdetti e la classifica di Serie A - TUTTOmercatoWEB.com". www.tuttomercatoweb.com (in الإيطالية). Archived from the original on 4 June 2023. Retrieved 2023-06-04.
  102. أ ب Sport, Sky (2023-07-28). "La decisione della Uefa sulla Juventus". sport.sky.it (in الإيطالية). Retrieved 2023-07-28.
  103. أ ب المرجع غلط: اكتب عنوان المرجع فى النُص بين علامة الفتح <ref> وعلامة الافل </ref> فى المرجع shirts
  104. "Black and White and More: Juventus' future, now". juventus.com. 16 January 2017. Archived from the original on 18 January 2017. Retrieved 16 January 2017.
  105. "Juventus places: Olympic Stadium". Juventus Football Club S.p.A. official website. Archived from the original on 8 March 2008. Retrieved 12 March 2008.
  106. أ ب "Juventus places: Delle Alpi Stadium". Juventus Football Club S.p.A. official website. Archived from the original on 21 January 2008. Retrieved 12 March 2008. المرجع غلط: وسم <ref> غير صالح؛ الاسم "Delle Alpi" معرف أكثر من مرة بمحتويات مختلفة.
  107. "Call it Allianz Stadium". juventus.com. 1 June 2017. Archived from the original on 4 June 2017. Retrieved 1 June 2017.
  108. "With Allianz until 2030!". juventus.com. 12 February 2020. Archived from the original on 12 March 2020. Retrieved 12 February 2020.
  109. "I club esteri". Centro Coordinamento Juventus Club DOC (in الإيطالية). Archived from the original on 21 December 2007. Retrieved 1 November 2008.
  110. "Top 10 Serie a Football Clubs with Most Fans in the World in 2022". 2 January 2022. Archived from the original on 3 October 2022. Retrieved 2 September 2022.
  111. المرجع غلط: اكتب عنوان المرجع فى النُص بين علامة الفتح <ref> وعلامة الافل </ref> فى المرجع Derby d'Italia
  112. "Top 10 Serie a Football Clubs with Most Fans in the World in 2022". 2 January 2022. Archived from the original on 3 October 2022. Retrieved 2 September 2022.
  113. "The History of Clasico". Serie A TIM on Facebook.com. Archived from the original on 8 March 2021. Retrieved 20 November 2015.
  114. "Milan-Juve in Field History". acmilan.com. Archived from the original on 28 November 2012. Retrieved 22 November 2012.
  115. Alfonso Formato. "Napoli – Juventus, le tappe di una rivalità più sociale che sportiva". International Business Times. Archived from the original on 26 May 2015.
  116. Juventus.com. "From Under 23 to Next Gen - a new identity at Juventus - Juventus". Juventus.com (in الإنجليزية). Archived from the original on 7 October 2022. Retrieved 2022-09-03.
  117. Juventus.com. "La seconda squadra bianconera è realtà! - Juventus". Juventus.com (in الإيطالية). Archived from the original on 24 April 2022. Retrieved 24 April 2022.
  118. "Serie C, Coppa Italia: trionfa la Juventus Under 23, Ternana battuta 2-1". Calcio - La Repubblica (in الإيطالية). 27 June 2020. Archived from the original on 20 February 2022. Retrieved 27 April 2022.
  119. "Il Benfica in finale grazie ai calci di rigore. Non basta la gran rimonta della Juve". La Gazzetta dello Sport (in الإيطالية). 22 April 2022. Archived from the original on 9 June 2022. Retrieved 24 April 2022.
  120. "List of Juventus F.C. Presidents". Juworld.net (in الإيطالية). Archived from the original on 17 June 2017. Retrieved 22 April 2017.
  121. "List of Juventus F.C. managers". MyJuve.it (in الإيطالية). Archived from the original on 24 December 2007. Retrieved 25 July 2007.
  122. "Albo d'oro TIM Cup". Lega Nazionale Professionisti Serie A (in الإيطالية). Archived from the original on 27 May 2012. Retrieved 21 May 2012.
  123. "Football Europe: Juventus F.C." Union des Associations Européennes de Football. Archived from the original on 31 December 2006. Retrieved 26 December 2006.
  124. "Italian Football Federation: Profile". Union des Associations Européennes de Football. Archived from the original on 20 October 2010. Retrieved 23 October 2010.
  125. "Confermato: I più titolati al mondo!" (in الإيطالية). A.C. Milan S.p.A. official website. 30 May 2013. Archived from the original on 8 June 2013. Retrieved 19 June 2013.
  126. "The 'Top 25' of each year (since 1991)". International Federation of Football History & Statistics. Archived from the original on 2 January 2008. Retrieved 3 January 2008.
  127. "All-Time Club World Ranking (since 1 January 1991)". International Federation of Football History & Statistics. Archived from the original on 14 October 2013. Retrieved 31 December 2009.
  128. "US Palermo 2:3 Juventus". World Football. 6 April 2008. Archived from the original on 10 June 2020. Retrieved 20 April 2020.
  129. "Reports and Financial Statements at 30 June 2002" (PDF). Juventus FC. 28 October 2002. Archived from the original (PDF) on 7 June 2015. Retrieved 3 November 2012.
  130. Parma AC SpA bilancio (financial report and accounts) on 30 June 2002 (in Italian), PDF purchased in Italian CCIAA Archived 30 ابريل 2014 at the Wayback Machine
  131. "Buffon sets new Serie A record". Football Italia. 20 March 2016. Archived from the original on 1 April 2016. Retrieved 3 April 2016.
  132. "Gonzalo Higuain's £75m Juventus move – its place in history and what it means for football". Eurosport. 26 July 2016. Archived from the original on 30 July 2016. Retrieved 26 July 2016.
  133. "Higuain joins Juventus". juventus.com. 26 July 2016. Archived from the original on 26 July 2016. Retrieved 26 July 2016.
  134. "Official: Pogba signs for Man Utd for €105m". Football Italia. 8 August 2016. Archived from the original on 12 September 2019. Retrieved 8 August 2016.
  135. "Zidane al Real". Juventus FC (in الإيطالية). 9 July 2001. Archived from the original on 6 August 2001. Retrieved 29 August 2013.
  136. "Reports and Financial Statement at 30 June 2002" (PDF). Juventus FC. 20 September 2002. Archived from the original (PDF) on 7 June 2015. Retrieved 29 August 2013.
  137. Mustapha, Ibrahim (12 March 2021). "Juventus slammed for Cristiano Ronaldo 'mistake' as star costs them 'a million a goal'". Daily Mirror. Retrieved 12 December 2023.
  138. Lane, Barnaby (May 10, 2021). "Cristiano Ronaldo's greed and astronomical wages have made Juventus worse than they have been in a decade". Business Insider. Retrieved December 12, 2023.
  139. ""Ronaldo was a wrong signing, absolutely," Juventus told to sell attacker". Juventus FC. 10 March 2021. Retrieved 12 December 2023.
  140. UEFA.com. "Coefficienti per club | Coefficienti UEFA". UEFA.com (in الإيطالية). Archived from the original on 20 November 2019. Retrieved 3 March 2021.
  141. "Italian national team: J-L Italian club profiles". Italian national team records & statistics. Archived from the original on 3 February 2007. Retrieved 1 November 2006.
  142. "European Championship 1968 – Details Final Tournament". The Record Sport Soccer Statistics Foundation. Archived from the original on 11 June 2007. Retrieved 8 June 2007.
  143. "European Championship". The Record Sport Soccer Statistics Foundation. Archived from the original on 17 July 2012. Retrieved 8 June 2007.
  144. "Attività nazionale". www.fitp.it. Retrieved 2023-09-07.
  145. "La Stampa - Consultazione Archivio". www.archiviolastampa.it. Retrieved 2023-09-07.
  146. "La Stampa - Consultazione Archivio". www.archiviolastampa.it. Retrieved 2023-09-07.
  147. Juventus.com. "La Juventus giocherà il campionato di Serie A Femminile - Juventus". Juventus.com (in الإيطالية). Retrieved 2023-09-07.
  148. Pannullo, Antonio (2016-10-03). "Anche la Lazio ebbe il suo Totti leggendario: si chiamava Silvio Piola..." Secolo d'Italia (in الإيطالية). Retrieved 2023-09-07.
  149. Juventus.com. "I numeri di un'ennesima impresa - Juventus". Juventus.com (in الإيطالية). Retrieved 2023-09-07.
  150. "Juventus Also Wins in Women's Football, Securing the Title in a Playoff against Brescia". May 21, 2018.
  151. "Juve e Milan, la sfida infinita storia di rivalità e di campioni - la Repubblica.it". Archivio - la Repubblica.it (in الإيطالية). 2003-05-15. Retrieved 2023-09-07.
  152. "Juventus Enters the eSports World". December 9, 2019.
  153. UEFA.com. "Storia | UEFA Europa League". UEFA.com (in الإيطالية). Retrieved 2023-09-07.
  154. "eFootball.Pro: Juventus Crowned Champions, Defeating Monaco in the Final". June 5, 2021.
  155. "Juventus Wins the TIMVISION Cup eSports Edition in a Penalty Shootout Against a Strong Atalanta". May 18, 2021.
  156. "The Juventus Dsyre eSports Team is Born!". December 20, 2022.
  157. "Juventus Dsyre Wins the eSerie A TIM 2022-2023". April 19, 2023.


المرجع غلط: <ref> فى تاجز موجوده لمجموعه اسمها "lower-alpha", بس مافيش مقابلها تاجز <references group="lower-alpha"/> اتلقت